الصحة النفسية

ضغط الدم المرتفع ممكن يكون سببه توتر نفسي أو قلق زيادة مش بس مرضي

ضغط الدم المرتفع ممكن يكون سببه توتر نفسي أو قلق زيادة مش بس مرضي

ضغط الدم المرتفع أو المنخفض ممكن ما يكونش سببه مرض عضوي، ممكن يكون سببه نفسي جاي من التوتر أو القلق بزيادة أو الاكتئاب.

هنا ممكن تكون النصيحة الأولي أنك تقلل من توترك النفسي لأنه ممكن يكون سبب في ارتفاع ضغط الدم عندك وهنا في المقال ده هنقولك أزاي تقدر تخفف من توترك النفسي زي انك تمارس الرياضة أو أي نشاط بدني ، بهدف أنك تعيش حياة طبيعية وتحافظ علي صحتك البدنية والنفسية في نفس الوقت بس قبل كال ده لازم نعرف شوية معلومات عن التوتر وعلاقته بضغط الدم المرتفع .

ممكن حالات الضغط والتوتر النفسي أنها تقلب مع الشخص أنه يبقي عنده ضغط دم مرتفع بس مؤقت، ولكن هل ممكن الضغط والتوتر النفسي  يسبب ارتفاع ضغط الدم علي طول ظ بس هنا الباحثين مفيش توافق وإجماع علي النظرية دي.

وكمان ممكن يساعد النشاط البدني اللي بتقوم بيه في أنه يقلل من ضغط الدم عندك، دا غير أن لو مارست حوالي من30:60دقيقه رياضة في اليوم ممكن يقلل من مستويات الضغط والتوتر النفسي، دا طبعا  لو اكتشفت أنك عندك ضغط دم مرتفع هنا الرياضة ممكن تفيدك وتساعدك علي أن يبقي ضغط دمك مستقر وعن المستويات الطبيعية الصحية.

ايه هو رد فعل جسمك على الضغط والتوتر النفسي

الضغط والتوتر النفسي  بيعرف عادة، علي إنه رد فعل “المواجهة” أو “الفرار أو الهروب” لحظة من الوقت، اللي بيفرز وقتها الجسم هرمونات أثناء حالات الضغط، عشان يحفز الجسم انه يستعد  لحالة من المواجهة أو الهروب من الحالة اللي هو فيها، وزمان أيام ما كنا بنواجهه الحيوانات المفترسة بنفسنا مش بالبندقية وغيرها رد فعل الجسم ساعد الإنسان كتير في الموضوع ده.

وفي لحالات الضغط والتوتر النفسي أو حالات الخطر الجسم بيكون ليه نفس رده الفعل و بنفس الطريقة، لكن بدلاً أنه زمان كان بيتعامل مع حيوانات مفترسة  ممكن نواجه المخاطر دي زي مثلا الطرد من الشغل أو تبقي مزنوق في الزحمة علي الدائري أو المحور أو شبكة الطرق الملعبكة اللي عايشين فيها ومقضين نص عمرنا فيها.

على الرغم من أن الأمور الحياتيه اليومية اللي بنمر بيها ساعات كتير بتكون سبب في الضغط أو القلق، لكن هنا أحنا مش بنحارب حد ولا بنهرب من حد، لكن جسمنا بيكون لسه بيفرز نفس كمية من الهورمونات عشان يواجه  حالات الضغط اللي بنمر بيها، وبالتالي الهرمونات دي بترفع ضغط الدم  لفترة من الوقت عن طريق أنها بنزود معدل ضربات القلب،  بسبب ضيق  الأوعية الدموية.

لسه العلاقة بين الضغط والتوتر النفسي وبين ارتفاع ضغط الدم، بتشكل تحدي للباحثين لحد اليوم، على الرغم من أن فيه كتير من الباحثين، عملوا أبحاث حوالين طبيعة العلاقة بين ارتفاع ضغط الدم وبين الضغط والتوتر النفسي، لقوا إن مفيش أدلة قاطعة على أن الضغط والتوتر النفسي هما بس اللي بيسببوا ارتفاع ضغط الدم المستمر،ومن المحتمل أن السلوكيات التانيه اللي بتسبب  الضغط والتوتر النفسي زي الأكل الكتير وشرب الكحول، وعادات النوم السيئة، هي اللي بتسبب  ارتفاع ضغط الدم.

و الباحثون عملوا دراسات عشان يفحصوا طبيعة العلاقة اللي بتربط بين أمراض القلب والصحة النفسية، وبين الضغط والتوتر النفسي، زي اضطرابات القلق، الاكتئاب وقطع العلاقة مع العائلة والأصدقاء، وعلي الرغم أنهم لقوا أن فيه علاقة بين الأعراض دي وأمراض القلب التاجية، إلا أنهم ملقوش أي دليل على علاقة مباشرة بينها وبين ارتفاع ضغط الدم.

عشان كده من الممكن تكون الهورمونات اللي بيفرزها الجسم لما يتكون تحت الضغط والتوتر النفسي، هي اللي بتسبب أضرارًا في الأوعية الدموية، وبالتالي بنوصل لمرحلة أمراض القلب المختلفة، ومن الممكن كمان  الشعور باليأس الاكتئاب بيخلي الشخص يتجه لسلوك التدمير الذاتي، زي الإهمال في أخد الأدوية اللي هو  وظيفته إنه يحافظ علي المستويات الطبيعية والصحية لضغط الدم أو حتي أدوية  اللي بتعالج أمراض القلب.

ايه الخطر اللي ممكن يسببه ارتفاع ضغط الدم مع مرور الوقت

العلاقة بين ارتفاع ضغط الدم وبين الضغط والتوتر النفسي ليها احتمالات كتير، ولكن  لما  يزول سبب الضغط والتوتر النفسي، الضغط هنا هيرجع لطبيعته، لكن لو حصل أن الضغط ارتفع لنفس السبب أكتر من مرة وفي فترات قريبه من بعضها ممكن يسبب أضرارًا في الأوعية الدموية في القلب، في الكلى، زيه زي الأضرار اللي بيعملها ارتفاع ضغط الدم الثابت.
ولو  كان رد فعلك على الضغط والتوتر النفسي هو أنك تزود في شرب السجائر أو أنك تشرب خمور كتير أو تاكل أكل مضر كتير زي الأكل بتاع الشارع مثلا هنا الشخص بيزود فرصه في أنه يصاب بارتفاع ضغط الدم، النوبات القلبية والسكتة الدماغية.

عن الكاتب

حنان جمـال