الصحة النفسية

الاكتئاب واحد من أخطر مضاعفات المرض المزمن

الاكتئاب واحد من أخطر مضاعفات المرض المزمن

فيه ناس كتير عندها أمراض مزمنة وده واقع هما عايشينه، وشرط عشان يكون المرض مزمن أنه يستمر لفترة طويلة وملوش علاج، فيه أنواع من الاكتئاب والأمراض المزمنة ممكن نتعايش معاها عادي جدًا عن طريق النظام الغذائي أو الرياضة أو بالأدوية، ومن ضمن الأمراض المزمنه زي السكر وأمراض القلب، والتهاب المفاصل، وأمراض الكلى، وفيروس نقص المناعة البشرية، أو الأيذر، والذئبة، والتصلب المتعدد.

فيه كتير من الناس عندهم مرض مزمن وكمان عندهم اكتئاب، والاكتئاب هنا بيكون واحد من المضاعفات المنتشرة اللي بتسببها كتير من الأمراض المزمنة، وفيه كتير من الأحصائيات بتقول أن حوالي تلت المرضي اللي بيعانوا من حالة طبية خطيرة بيكون عندهم أعراض الاكتئاب.

مش من الصعب أننا نلاقي ناس كتير بسبب تعرضها للضغوط اللي بيسببها المرض المزمن يكون عندها اكتئاب وخصوصا الناس اللي عندهم نوع من  الضعف البيولوجي اللي بيسبب اضطراب المزاج.

وكمان الأمراض الخيرة ممكن تحول حياه الشخص وتاخد شكل تاني بحيث إنها تخلي الشخص مش قادر يمارس الأنشطة الطبيعية اللي كانت بيمارسها قبل ما يبقي عيان أوي كده.

فا بيبتدي يفقد الثقة في نفسه ويفقد الأمل في أنه يبقي طبيعي، بالإضافة إلي أن الإحساس باليأس والزعل والآثار الجانبية والجسدية للمرض نفسه ومن الأدوية ممكن تخلي الشخص يبقي عنده اكتئاب.

لو عايز تعرف معلومات اكتر عن الأكتئاب وازي تتعامل معاه  بص علي المقال ده

  • إيه هي الأمراض المزمنة اللي ممكن تسبب الاكتئاب؟

على الرغم من أن أي مرض ممكن يسبب  الاكتئاب، لكن الخطورة بتزيد لما تزيد شدة المرض ومستوى انقطاع عن الحياة   الطبيعية ،وعموما لقو أن من بين 10٪ لـ 25٪ من الستات و 5٪ لـ 12٪ للرجال بيكون عندهم اكتئاب لو عندهم مرض عادي.

أما اللي عندهم أمراض مزمنة بيواجهوا مخاطر أعلي بكتير وبالتالي نسبه تعرضهم للاكتئاب بتكون من بين 25%لـ33%.

وكتير بيساعد الاكتئاب المرتبط بمرض مزمن أن الحالة تتطور للأسوأ خاصة لو كان المرض يكون مصحوب بالألم والتعب، أو بيمنع الشخص أنه يتفاعل مع  الآخرين، الاكتئاب هنا ممكن يزد الشعور بالألم والتعب.

 كمان الناس اللي بيكون عندهم مرض مزمن بيكونوا أكثر ميل للعزلة وده اللي كمان بيزود درجة الأكتئاب عندهم، والأبحاث بتقول أن الناس اللي عندهم أمراض مزمنة بيكون معدلات الاكتئاب عندهم مرتفعه .

  • وهنا هنشوف شوية احصائيات وعلاقتها الاكتئاب ونسبة للأصابه

  • المرضي اللي عندهم نوبة قلبية فرصتهم في الاكتئاب بنسبة 40٪ لـ 65٪
  • مرض الشريان التاجي (بدون نوبة قلبية) فرصتهم في الاكتئاب بين 18٪ لـ 20٪ .
  • مرض باركنسون أو الشلل الرعاش فرصتهم في الاكتئاب بتكون بنسبة 40٪.
  • مرضي التصلب المتعدد نسبه تعرضهم لأكتئاب بتكون حوالي 40٪ .
  • أما اللي عندهم السكتة الدماغية فرصتهم في الاكتئاب بتكون ما بين 10٪ لـ 27٪.
  • أما اللي عندهم مرض السرطان فرصتهم في الإصابة الاكتئاب  بنسبة 25٪ .
  • ومرض السكري فرصتهم في الاكتئاب بنسبه 25٪ .
  • مرضي متلازمة الألم المزمن فرصتهم في الأكتئاب بنسبة 30٪ لـ 54٪.
  • أيه هي الأعراض؟

المرضى نفسهم وأفراد اسرتهم بيفتكروا إنهم عندهم حاله من الحز والزعل بس مش اكتئاب وان ده شئ طبيعي، وغالبا اللي بيكون عندهم اكتئاب بيكون متحملين مشاكل طبيه تانيه كتير.وبيركز العلاج هنا علي علاج الأعراض بس مش الاكتئاب الكامن، وساعتها بيكون فيه أعراض جسدية لأكتئاب زي التغيرات في الطاقة أو الشهية أو النوم ، والناس اللي مرضهم  المزمن أساسا بيسبب تغيرات في الحاجات دي بيكون علاج الاكتئاب عنهم أصعب، وهنا من الأفضل إن يكون العلاج متوازن يعني يتعالجوا من المرض المزمن الاكتئاب في نفس الوقت.

  • الأمراض المزمنة وخيارات علاج الاكتئاب

علاج الاكتئاب المزمن، بيتشابه كتير مع علاج المرض المزمن كل ما كان التشخيص بدري كل ما كانت فرص العلاج أوفر و بيساعد في التقليل من تطور المرض ومن مضاعفاته بنتكلم هنا عن المرض النفسي زي الانتحار مثلا المرحلة الأخيرة اللي ممكن يوصل ليها المرضي اللي عندهم مرض مزمن و اكتئاب، والعلاج هنا من الاكتئاب ممكن يحسن الحالة الصحية الشاملة للمريض، واحتمال أكبر في التمسك بخطة العلاج من المرض المزمن على المدى الطويل.

لو كانت أعراض الاكتئاب مرتبطة بالمرض المزمن او بيسبب الآثار الجانبية للأدوية هنا المعالجة من الاكتئاب ممكن تاخد شكل تاني،  لكن لو كان الاكتئاب هو مشكلة منفصلة ممكن نعاله لوحده، وحوالي 80%من الناس اللي عندهم اكتئاب ممكن بيتعالجوا طبيا أو من خلال العلاج النفسي أو بالخلط بين الأتنين، عادة الأدوية المضادة للاكتئاب بتبدأ في إنها تعمل تأثير إيجابي في حوالي أسابيع، من المهم أن يكون فيه متابعه ومواظبة مع الدكتور عشان نحصل علي نتيجة كويسه وفعاله من العلاج الدوائي.

  • شوية نصائح عشان تتأقلم مع الأمراض المزمنة الاكتئاب

ويشكل الاكتئاب والأمراض المزمنة حلقة مفرغة، كمان الظروف الطبية المزمنة ممكن تسبب نوبات اكتئاب، و اللي بدورها ممكن تتداخل مع العلاج الناجح للمرض، وإن المريض يعيش ويتعايش مع المرض المزمن ده في حد ذاته تحدي، وكمان فترات الحزن  والوعل بيكون ليها أثار جانبية تانية علي صحة المرضي اللي ممكن بسهوله إننا نقلل منها لكن لو لقيت أن الاكتئاب لسه موجود حتي وأنت مش زعلان او حزين زي مثلا مواجهه صعوبة في النوم أو الأكل أو فقدان الاهتمام بالأنشطة اللي بيتمتع بيها، هنا الحزن الطبيعي ممكن يفتح الباب للاكتئاب الإكلينيكي وده ممكن العلاج منه.

ازاي بقي نتجنب الاكتئاب لو عندنا مرض مزمن:

  • البعد عن العزلة والتواصل مع الصحاب والعيله، ده بيقدم دعم قوي للمرضي عشان يقاوم ويبعد عن الدخول في مرحلة اكتئاب، ممكن كمان الدكتور المعالج يوفر دعم نفسي للمرضي من خلا انه يضمه لموجوعات دعم تانية.
  • البحث والمعرفة عن كل ظروف المرض تعتبر وسائل وكويسة عشان يقدر المريض يحس بنوع من الاستقلالية والسيطرة علي مجري حياته.
  • التأکد من أنه فيه دعم الطبي من الخبراء اللي محل ثقة من قبل المريض وأن الكلام معاه يكوم في إطار من الصراحة وانه يجاوب علي الأسئلة والمخاوف بنفس القدر من الصراحة مع المريض.
  • لو كان فيه إحساس إن الدوا اللي بيخص المرض المزمن بسبب اكتئاب، هنا من الأفضل الرجوع للدكتور عشان يوفر علاجات بديلة، لكن من غير ما يبطل المريض انه ياخد العلاج اللي بيسببله اكتئاب من نفسه كده و بدماغة لازم يرجع للدكتور في الأول، لو كان المريض بيعاني من ألم مزمن من الأفضل أنه يتكلم مع دكتوره عشان يقوله أزاي يقلل من الألم ده عشان ما يتطورش الأمر عنده ويتحول لأكتئاب.
  • المشاركة في الأنشطة اللي بيكون المريض فيها مبسوط أو اللي كانت بتبسطه هيكون أضل بكتير في أنها هتزود من ثقته بنفسه وبتوفر وسيلة كويسة للتواصل الجيد مع اللي حواليه.
  • لو كان الشخص اللي عنه مرض مزمن راقد في السرير وكمان عنده اكتئاب هنا من الافضل أنه ما يستناس مساعده من حد ، ومن الأفضل أنه يطلب مساعده من الدكتور اللي مسؤل عن حالته أما يساعدة بالأدوية أو يوفر له دكتور نفسي يساعده.

عن الكاتب

حنان جمـال