الصحة النفسية

متلازمة الرجل اللطيف

متلازمة الرجل اللطيف

متلازمة الرجل اللطيف بتشير لنمط سلوكى في بعض الرجال كونهم لطفاء جدا مع الناس. لطفاء بزيادة يعني. نموذج الرجل اللطيف هو اللى دايما بيحط احتياجات الناس قبل احتياجاته ، بيساعد دايما الناس، بيتجنب المواجهة، شهم جدا وفخور بكل ده، سلوكه اللطيف واضح بشكل خاص مع الستات.

متلازمة الرجل اللطيف لقت اهتمام بشكل أكبر في السنين القليلة اللى فاتت في علم النفس، ولأن نتايجها مش بتكون كويسة أبدا للى بيعانى منها وبتبدأ تفقد صورتها الإيجابية بالتدريج.

  • ايه المشلكة في أنك تكون راجل لطيف؟

في الواقع، في مشاكل كتير أنك تكون رجل لطيف. نتيجة لمتلازمة الرجل اللطيف ممكن تسببله أن يكون عنده وظيفة متوسطة مقارنة بمهارتهم وبالمجهود اللى بيبذلوه، عنده علاقات سامة، أو بيكون عنده مشكلة تقريبا في كل جانب من جوانب الحياة.

سلوك الرجل اللطيف ممكن يبان أنه كويس على الورق، لكن في الواقع مش زى الورق وجه قبيح على الحقيقة. لازم تعرف أن متلازمة الرجل اللطيف هو سلوك هدفه إرضاء الناس، وعلشان تفهم أكتر:

  • متلازمة الرجل اللطيف مصدرها انعدام الأمان الداخلى.
  • الرجل اللطيف مش بيعرف يكون ليه بريق.
  • بيتجاهل احتياجاته الخاصة ومش بيخلى باله من نفسه.
  • بيوصل بيه الحال في الآخر أنه مش بيكون موجود للناس اللى فعلا تستحق، لأنهم بيحاولوا يرضوا الناس كلها.
  • بيكون عنده غضب شديد وكبت ممكن يطلع في أكتر الأوقات غير المناسبة.
  • بيكدب، بيخبى وبيحاول يحصل على اللى عايزه بطرق غير مباشرة ومتلاعبة.

نموذج الرجل اللطيف

الدكتور روبرت غلوفر، الرائد والمعالج المتخصص في العمل مع الرجال اللى بيعانوا من متلازمة الرجل اللطيف ، ومؤلف كتاب المساعدة الذاتية الأكثر مبيعا للرجال وهو ”  No More Mr. Nice Guy”. وهو بيوصف الرجل اللطيف في الكتاب أنه رجل متوحش، مخيف، ردود أفعاله مش متوقعة.  بيحاول يرضى الناس كلها، مش صريح، مراوغ ومجامل، بيتوقع أنه يتعامل بالمثل ولو ملاقاش نفس المعاملة – وده المتوقع- بينفجر في أي لحظة. الرجل اللطيف دايما عنده خطة وهى السلبية لإرضاء الناس وده بيزود توتره. والكاتب وضح كمان أن النساء مش بتفضل الرجل اللطيف اللى بيحملها طول الوقت تولى القرارات من غير ما يكون ليه رأى، لأنها بتكون عايزه منه المبادرة . بيكون تفكيره دايما أنه لو خبى عيوبه وبقى بالصورة اللى الناس عايزه تشوفها فالأكيد أنه هيكون محبوب والناس هتلبى احتياجاته وهيضمن حياة من غير مشاكل وطبعا ده مش بيحصل وهو  نموذج مش واقعى ومش عملى أبدا. والحل هنا مش زى ما ممكن نتوقع وهو وجود منطقة وسط بين الشخصية اللطيفة جدا والشخصية العكس تماما منها وهى ممكن تكون المسيطرة أو المتحكمة، لأن مينفعش نخلق شخصية وسط بين شخصيتن متطرفتين، لكن الحل هو التغلب على المتلازمة أولا وخلق شخصية تالتة جديدة صريحة تعرف تقول ” لأ ” من غير ما تجرح حد.

تغلب على متلازمة الرجل اللطيف

في 3 مراحل علشان تقدر تتغلب على المتلازمة دى، وهما:

الخطوة الأولى: استوعب وتقبل حقيقة أنك تكون لطيف جدا بالطريقة دى مش من الصفات النبيلة أبدا، لازم تفكر في الدافع اللى بيخليك لطيف هل هو فعلا نابع منك ولا ضعف؟ هل بتتوقع ردود أفعال معينة ولما مش بنلاقيها بتنفجر؟ لازم تفكر كويس في الأسئلة دى تحدد الإجابات. بعدها تبدأ تستوعب أن الطريقة دى مش صحية أبدا ومش عملية. الخطوة دى بتكون أصعب خطوة بالنسبه لرجال كتير وهو خطوة الاعتراف والمواجهة.

الخطوة الثانية: اعمل نقلة نوعية حقيقة. حتى بعد ما تستوعب الفكرة، سلوك الرجل اللطيف هيفضل موجود ، وهتحتاج وقت أنك تتغير وده عن طريق أنك تغير طريقة تفكيرك الأول علشان تقدر تغيلا سلوكك.

الخطوة الثالثة: خليك أقل لطفا. والخطوة دى بتشمل تغيير سلوكك ،وتطوير مهاراتك الأساسية في التعامل. وده عن طريق:

  • أنك تعبر عن نفسك أكثر، حتى لو هتسبب إزعاج لشخص تانى.
  • تسأل عن اللى أنت عايزه، وتعرف تقول ” لأ”.
  • تاخد وقت أكتر لنفسك ولاحتياجات الخاصة.
  • تنهى العلاقات السامة اللى مش بتوصلك لأى مكان.

عن الكاتب

سها مطر