العلاقات

المشاعر القاتلة للحب:7 أسباب هتقتل الحب والحل

المشاعر القاتلة للحب

الحب هو من أجمل المشاعر إلي ممكن تحسها في حياتك، لكن كل مشاعر الحب الحلوة  بتختفي مع الوقت وتموت أو تتقتل بأيدنا، لأننا بنبدل مشاعر الحب الهادية الحنونة بمشاعر تانية بتقيد النار والوجع فينا وفي شريك حياتنا، عشان كدا لازم نعرف المشاعر القاتلة للحب وأزاي نحلها قبل ما تنهي على كل حاجة

المشاعر القاتلة للحب الـ 7

1- التملك :

  • أول ما بنحب، بنربط سعادتنا بالطرف التاني وبنتمنى نفضل معاه طول الوقت، ونضايق لو قضى وقته بعيد عننا، لكن الإحساس دا لو زاد عن حده أنقلب ضده، هبقى بمنعه من حياته قبل ما يقابلني، أفصله عن العالم كله عشاني!
  • التملك حب مشروط، عشان أسامحك بطل تكلم دا، عشان أهدى مينفعش تعمل كذا، ربنا فوق وأنا تحت ولازم ترضينا أحنا الأثنين،حتى لو كان غير لفظي بالمشاكل الكتير لما يحصل حاجة مش عجباك

الحل : أنتو مش شخص واحد أنتو شخصين، كل واحد ليه حياته، الحب مساحة مشتركة بينكوا بس مش بتفصلكوا عن باقي الحياة، أقتل خوفك جواك بأن إلي بيحبك بجد مش محتاج يفضل جمبك عشان تضمنه، هيفضل يحبك حتى لو في آخر الدنيا، والطرف الثاني يرفض محاولات التملك ويخليها مساواة،أنا ممكن أغير شغلي عشان متأخر في مقابل أنك متسهرش مع صحابك ونقعد سوا في الوقت دا، وفهمه أنك بتحبه وأخترته وأنت  في حياتك دي فأكيد مش حياتك هي إلي هتبعدك عنه

2- مفيش تقدير :

  • الطرف إلي عنده حب تملك هيتكون عنده أحساس عدم التقدير من الطرف الثاني لأنه بيعمل حاجات بتضايقه حتى لو عاديه ومبينفذش شروطه وبيرجع لأفعاله من أول وجديد
  • الطرف الثاني حاسس بعدم التقدير لأنه مهما يعمل بيفضل يطلب منه زيادة، مهما عمل الطرف الأول محسسه بالتقصير في حقه، مش عارف يطالب بحقه حتى أنه يرفض شروطه

الحل : زود ثقتك بنفسك أكثر، قدر نفسك بنفسك، أول ما هتقدر وتثق في نفسك هينعكس دا على كل حاجة حواليك

3- الأحتياج :

  • الحب مش أحتياج أبداً، محدش هيكمل كل أحتياجاتك لكن ممكن يساعدك، لما تحول شريك حياتك للمصدر الوحيد لسد كل أحتياجاتك العاطفية والجسدية والأجتماعية وأنه المصدر الوحيد لكل حاجة حياتك هتدمر بسهولة لأنك رابط سعادتك بشخص، أربطها بنفسك وبس
  • الطرف الثاني بيحاول دائماً يسد أحتياجك بس هيجي عليه وقت هيعتب مش عارف يعملك حاجة تاني ووقتها أنت هتتضايق أزاي ميقدرش أنا أظهرت ضعفي قصاده وهو مقدرش

الحل : الأحتياج دا لازم يبقى ليه حدود،  أنه مش كل حاجة ومش محور حياتك، هو بيسد ليك أحتياج الحب والعاطفة والوجود، الباقي عليك دور على حاجات بتزود ثقتك ونشاطك وحماسك وبتنسيك أي تعب أو زعل سواء كان شغل رياضة، أهلك

المشاعر القاتلة للحب كل شعور يودي للي بعده

4- الحمل التقيل :

  • لما هتخلي شخص واحد كل أحتياجاتك هتبقى رامي عليه كل حاجة مسؤولياتك ومشاكلك وسعادتك، وطول الوقت مستني منه يخفف عنك وجعك، فبترمي عليه زياده فوق طاقته

الحل : مسؤوليتك شيلها بنفسك هو مجرد عامل مساعد، لما تزعل وتكتئب وتبقى عايز تسكت، أعرف بنفسك مالك وفيك أيه، حاول تخرج نفسك من مشاكلك، وطول الوقت تبقى فاهم هو عامل مساعد جمبي عشان أحلي مشاكلي وأتحمل تعبي مش هو العامل الأساسي الساحر إلي هينسيك كل الزعل

5-.الشك :

  • الشك الابن الصغير للغيره لو معالجتش سببها، أسباب الغيره كتير منها قلة الثقة بالنفس فحاسس بالتهديد، أو يكون الطرف الثاني ليه تصرفات بتقتل ثقتك فيه، هتبدأ تسأله ومش هيجاوب أو يجاوب بإجابات بارده تضايقك أكثر، فالنار تقيد وتبدأ تدور وراه عشان تعرف بنفسك

الحل : أفتحوا حوار، نقاش هادي مع بعض أتكلموا فيه براحه عن الأسباب وحاولوا توصلوا ليها لحل، لو أنت الطرف الثاني المشكوك فيه حاول تهدي أي حاجة بتضايقه لحد ما يرجع زي الأول

6-التغير:

  • أعمل كل حاجة زي بالظبط  في الكلام والمشي والتعامل، لازم تبقى شبهي عكس غلط، وتغير التاني لنسخه منك، ومع الوقت الشخص الثاني هيفقد نفسه وروحه، وهيفقد حتى أحساسه بيك، لأنه فقد نفسه إلي كانت بتحبك وبقى حد جديد مش حابب نفسه عشان يحبك

الحل : متغيرش حد، أنت حبيته عشان شبهك ولا عشان شبه نفسه؟، وأنت متتغيرش وتتطبع بطباع حد فيه صفات هتبقوا شبه بعض فيها بسبب العشرة والتفاهم لكن كل شخص يفضل محتفظ بشخصيته إلي بتحب الطرف الثاني

7- الملل:

  • كل الأنبهار إلي كان في أول العلاقة بسبب أختلاف الشخصيات بيبدأ يروح مع المشاكل، ومع التغير في الشخصيات بقى شبهك نسختين توأم قاعدين ساكتين طول الوقت، مفيش جديد، مفيش أي تغير، الملل هيبدأ يدخل يقتلك كل حاجة حتى الحب

الحل : أكسروا الروتين بحاجة مجنونة، أعملوا أنشطة مشتركة، غيروا ألوان وديكور البيت بأيدكوا، مارسوا هواية سوا حتى لو هترقصوا صلصا في البيت

كل شعور فيهم جوانا بدرجات مختلفة وعشان كدا لازم نعالجهم بسرعة وعشان تعرف أكثر ليه الحب بيقل أقرأ داما عداوة إلا بعد محبه “التغير” ليه حبه قل ليكـِ بعد العشق المجنون؟

شاركوا معانا  بحلول تانية لقتل المشاعر القاتلة للحب وأحياء الحب؟

عن الكاتب

سلمى شرف الدين

سلمى شرف الدين ، خريجة إعلام ، وبحب الدوبلاج والكتابة