الصحوبية مش سهلة “بس مستاهلة”! ٢٠ خطوة تحافظ بيها على صحابك

729

طول ما انت عايش هتلاقي ناس بتدخل في حياتك وناس بتخرُج منها، منهم اللي بيعمل أثر وبيسيب علامة ومنهم اللي بيمشي زي ما جه مبتحسش بيه وبين كُل اللي هيعدوا عليك وتعدي عليهم اتنين تلاتة هيكونوا فارقينلك وفارق معاهم

حاجة كدة زي ما عمك فؤاد حداد بيقول:”ماليش غيركم وطن تاني ولا صاحِب ولا مَطرح”.

وعشان تعمل الصاحب والمطرح عندك ٢٠ طريقة:

خليك لطيف

مفيش حد هيعوز يصاحبك لو انت شبك وبتلبس كويس إلا حد بيهتم بالمظاهر بس كُل الناس هتتمنى وجودك لو كنت سهل وخفيف ولطيف عالقلب.

متدورش عاللي يشبهلك وبس

انت لو بتدور على حاجة تشبهلك هتكون مراية، أوقات بيكون أحسن حاجة في الصحوبية الاختلاف اللي بيخليكم تكملوا بعض ويدي طعم للصحوبية دي.

اسمع أكتر ما بتتكلم

الناس بتحس بالأمان والحُب لما تلاقي اللي بيسمعها.

ابدأ بالتواصل

مجرد ما تاخد رقم حد أو أكونته، اضرب عالحديد وهو سُخن وكلمه والكلام هيجيب كلام وهتبدأ صحوبيتكم.

خليك واثق من نفسك

الثقة جذابة جدًا لكل اللي حواليك، ثقتك بنفسك هتقول إنك شخصية قوية وعظيمة ومكسب لأي حد يقرّب منها.

اضحك في وشوش اللي حواليك

النظرة اللي بتبص بيها وانت بتضحك بتدي أمان وراحة للي بيكلمك وبيبقى عايز يكلمك تاني لإنه بيتبسط لما يشوفك.

اعمل معروف في حد

محدش هينسالك وقفتك جنبه بالعكس هيفضل شايلها ليك وشايلك مشاعر حلوة كفيلة انها تبدأ بينكم علاقة صحوبية وأخوة.

احترم الاختلاف

صوابعك اللي في نفس الإيد مش زي بعضها، فلازم تحترم فكرة إن مش كل الناس واحد كتربية وثقافة ولَكنة وبيئة ومستوى اجتماعي، وبمجرد ما تتقبل ده هتقدر تعمل شريحة كبيرة من الصُحاب.

امدحهم

فيه قاعدة نفسية بتقولك ان الناس بتشوفك بالطريقة اللي بتخليهم يشوفوا بيها نفسهم، فلو انت مَدحت حد هيشوفك بنفس الصورة دي بالظبط وهيحبك من غير مجهود.

حدد أهدافك

لو انت عايز تصاحب فُلان خليك واضح ومركّز عالهدف ده واتقرّب منه بكل طريقة ممكنة واصرارك ده اللي هيوصلك للصحوبية دي.

قول سِر

أغلب الناس بتحب تحس إنها مميزة عند اللي حواليها، وبمجرد ما تقول سِر من أسرارك لحد-بس يكون حاجة بسيطة يعني-هيحس إنك بتميّزه ومع الوقت هيميزك وهيحبك ويقربلك.

اسألهم

متبقاش كتاب مفتوح وانت متعرفش حاجة عن اللي قدامك، اسألهم أسئلة تعارف تفتح بيها كلام وتحسسهم إنك مهتم بيهم.

خد الخطوة الأولى

سواء كانت بطلب اللقاء بينكم تاني أو بالتعبير عن سعادتك انك اتعرفت على حد جديد وبكدة الصداقة دي هتكون انت اللي بنيتها.

خليك على طبيعتك

طبيعتك مُبهرة لشخص بيحبك وهيحبك، فالتصنع مش هيعمل حاجة غير إنه هيخليك قناع في علاقة مزيفة.

خليك أمين

لو نجحت الخطوات وحد ميّزك واستأمنك على سِره لازم تحافظ عليه وتثبت أمانتك.

اتعلم تقول آه

متبقاش قفيل ورافض كل الخروجات والتجمعات ووافق عالحاجات الجديدة والغريبة وغامر وهتلاقي اللي يشاركك.

متعليش سقف التوقعات

عشان السقف ميوقعش عليك متتوقعش كل اللي حواليك هيعاملوك بنفس اللطف ومتستناش حاجة أصلًا وهتلاقي اللي بيعمل كل اللي انت محتاجه من غير ما تستنى.

خلي بالك من لغة جسمك

مينفعش تبقى بتتعرف على حد وانت باصص في الأرض أو شابك إيدك في بعض وكأنك بتقوله خلّص ولازم تتعلم طريقة ابداء الإهتمام باللي قدامك عن طريق جسمك وعينك.

فكّر برا الصندوق

مش لازم صحابك يكونوا في مكان شُغلك ولا دراستك ممكن يكونوا جيرانك أو ناس قابلتهم في حفلة أو حتى في كافيه ومتقيدش نفسك بدايرتك بس.

لو كُل اللي فات صعب عليك، الجأ للتجمعات

لو لاقيت صعوبة رهيبة في اللي قولناه ده يبقى انت كدة محتاج تأهيل نفسي واجتماعي فممكن تلجأ لمجموعات العلاج النفسي أو تكوين الصداقات وبكدة تقدر تتخلص من الانطوائية والرهاب الاجتماعي وتعمل من الجروب ده بدل الصاحب اتنين وعشرة.

اترك تعليق