٤ نصايح هتساعدك تحافظ على حضانة الاولاد بعد قرار الطلاق

30

بعد قرار الطلاق، أكبر ضحية بيكونوا الأطفال لأن نادرًا ما بنلاقي أبهات وأمهات بيحترموا بعض بشكل كافي بعد انتهاء العلاقة، ولكن التعاون بين الأبوين واتفاقهم إن الحضانة بينهم تكون مشتركة مش مُجرد زيارة يوم في الأسبوع ده اللي بيعوض الأطفال بقدر من الأمان لإن علاقتهم بأهاليهم متقطعتش ومتحرموش منهم.

إيه هي الحضانة المُشتركة؟

هي إنك تتعامل مع أولادك بشكل مُستمر بعد الطلاق وتأدي دورك ناحيتهم على أكمل وجه، ولو العلاقة بين الأب والأم قبل الطلاق مكنش فيها عُنف جسدي أو لفظي وبيأثر على الأطفال، ده هيخلي عندهم فُرصة إن حضانتهم بعد الطلاق للأولاد تكون “مُشتركة” وكُل ما كانت العِلاقة بين الأب والأم كويسة كُل ما ده كان مُفيد لصِحة الأطفال النفسية والعقلية.

ولو كانت العلاقة فيها مشاكل قبل الطلاق بين الأبوين-بس موصلتش للعُنف-بيكون أصعب عليهم إنهم يتعاملوا كويس -أو على الأقل يمثلوا_ قدام ولادهم عشان محدش من الأولاد يحس بفقدان أحد الأبوين، بس ده بيعمل على الأبوين حِمل عصبي ومادي لإنهم لسة بيتعاملوا مع الشريك اللي كان مسببلهم أزمة قبل كدة.

وللأسف بيكون صعب أو مُستحيل إن الأطراف المُنفصلة تيجي على نفسها وتِعرف تفصِل بين مشاكلهم قبل كدة وبين قراراتهم اللي تخص الأولاد، بس إحنا هنقولك على شوية نصايح تقدر تهدي نفسك بيها وتراجع أولوياتك عشان مصلحة ولادك أهم من أي خلاف.

إزاي ننجح الحضانة المُشتركة بين اتنين؟

مُفتاح النجاح في الحالات دي هو “النِسيان”، إنك تنسى مشاكلك القديمة مع الطرف اللي قدامك وتتجاوز علاقتكم وتبص على ولادك وبس، تتعامل وكأنك أول مرة تشوف الشخص اللي قدامك ولا كان بينكم حُب وخلافات ولا يحزنون، كُل اللي بيجمعكم مصلحة واحدة اسمها”ولادكم”، لإن جوازك لو انتهى فالعيلة ما انتهتش، دي لحظة الاختبار الحقيقية للأبوة والأمومة إنكم تتصرفوا كأشخاص ناضجين عشان ولادكم.

لازم تِفهم أن ولادك أهم من أي صِراع، وإنك لما هتحاول عشانهم ده هيكون له نتيجة كتيرة وفوايد تعوض التعب ده:

  1. هيحسوا بالأمان: في الوقت اللي الولاد هيحسوا فيه إنهم مفقدوش أبوهم ولا أمُهم، هيعرفوا يتكيفوا مع الظروف الجديدة ومع أي تغيرات ممكن تحصل في حياتهم.
  2. هيستقروا نفسيًا: وجود الأب والأم المُستمر هيخلق حالة من الالتزام والانضباط وهتخليهم يحسوا إنهم مش أقل من أي طِفل عايش في عيلة مُستقرة.
  3. هيقدروا يتعاملوا مع المشاكل: الأطفال لما بيتمتعوا بمتابعة مستمرة من الأب والأم بيكونوا قادرين يحلوا مشاكلهم بنفسهم فيما بعد.
  4. صحتهم هتتحسن: وجود الأب والأم سوا هيخليهم يتابعوا صِحة ولادهم ونظامهم الغذائي.
  5. نفسيتهم هتكون أحسن: الدراسات أثبتت إن الأطفال اللي بيعانوا من انفصال الأب والأم بيكونوا عُرضة للإصابة بالاكتئاب والقلق واضطراب فَرط الحركة ونقص الانتباه.

ودي شوية نصايح هتساعدك تخلي الحضانة المُشتركة حضانة ناجحة:

النصحية الأولى : افصِل

أصعب حاجة لازم تتعلم تعملها إنك متخليش عواطفك تتحكم فيك، لازم تقعّدها في الكُرسي اللي ورا وانت اللي تسوق وتتحكم، وده مش هيجي بسهولة فركّز في اللي جاي:

دوّر على حد يسمعك: أطفالك لسة ميستوعبوش الحالة اللي انت فيها عشان تنفسّ فيهم غضبك، ممكن تدور على دكتور أو صاحب تحكيلهم وتطلع عليهم مشاكلك وهما هيتحمّلوك.

افتكِر إنهم عيال: في الوقت اللي مش هتقدر تتحكم فيه في مشاعرك أوعى تطلع غضبك على الأولاد لإن ده هيأذيهم نفسيًا.

متعملش ولادك مَرمَطون: ولادك في تجربة صعبة ومش حِمل إنك تستخدهم وسيلة توصل بيها رسالة معينة لشخص مُعين.

احفظ لسانك: أوحش حاجة ممكن تعملها إنك تتكلم وِحش على الطرف التاني قُدام الولاد، لإنك مش هتحب ده يحصلك ولا ولادك ليهم ذنب إنهم يشوفوا حد من أهلهم بصورة وِحشة.

النصحية الثانية: حسّن التواصل مع الطرف التاني

لو عندك خِلاف مع شريكك حياتك السابق وبعد الطلاق قررتوا إن حضانة الأطفال بينكم تكون مُشتركة، اتعامل مع شريكك إنه ليك عنده مصلحة وبس ولا كإنكم اتقابلتوا قبل كدة،حتى مش لازم تتقابلوا كفاية تتواصلوا بالتليفون أو الشات.

ازاي تتواصل مع شريكك حياتك السابق بطريقة تنجح حضانة أطفالكم المُشتركة؟

  1. اتعامل معاه كزميل شُغل مش أكتر.
  2. اتعامل بطريقة كويسة واطلب الحاجة اللي عايزها بدل ما تدي أوامر.
  3. اعرض وجهة نظرك واسمع رأي الطرف التاني بديموقراطية.
  4. اتعود تسيطر على نفسك.
  5. خلي كلامك مُقتصر على مواضيع الأطفال وبس ومتفتحش مواضيع جانبية.
  6. حاول تبقى هادي.

النصحية التالتة : اتعاملوا كفريق

سواء كنتوا بتحبوا بعض أو لأ طايقين بعض أو لأ فدي مش مشكلة عيالكم أبدًا، هما محتاجين منكم الاختلاف أيوة عشان يتعلموا المرونة لكن وجود الخِلاف ده اللي مش هيفيدهم أبدًا.

النصيحة الرابعة: خلي الوِدّ دايم بينك وبين الطرف التاني:

الحضانة المُشتركة بين الأبوين مش مُجرد كلام على ورق وتجهيزات واستعدادات، لأ، دي محاولة من أولها لآخرها غرضها “الولاد” وصحتهم ونفسيتهم لان ولادك هما المشروع الوحيد اللي يستاهل إنك تتعب عليه.

اترك تعليق