الصحة النفسية

اعرف شوية إحصائيات عن اللي بيقرروا ينهو حياتهم بالأنتحار في العالم العربي

اعرف شوية إحصائيات عن اللي بيقرروا ينهو حياتهم بالأنتحار في العالم العربي

إحصائيات كتير اتنشرت حوالين الناس اللي بتقرر تنهي حياتها وتنتحر وهنا هنحاول نعرف شوية إحصائيات عن الناس دي وإيه الفئة العمريه اللي بيزيد فيها الانتحار واكتر الدول العربية كمان.

و الانتحار هو قرار بياخدة الشخص علي أساس أنه يأس من حياته وقرر ينهيا بأيده سواء كان واعي لده أو واقع تحت تأثير مرض نفسي معين.

وده لان قرار التخلص من الحياة في حد ذاتها صعب لان دي أغلي حاجه عند البني أدم وممكن يكون داخل مع القرار ده ظروف كتير ممكن تخلينا صعب أننا نحكم علي الشخص ده هل هو غلطان ولا لا واعي لللي بيعمله ولا لأ زي أنه يكون عنده اكتئاب و أمراض تانية بتكون مميته يعني مزمنه ولو عايز تعرف تفاصيل اكتر عن المشاكل النفسية اللي بتسبب الانتحار بص علي المقال ده.

 الانتحار بقي عاشر سبب للموت عامة وثالثها بين الأفراد اللي أعمارهم بتتراوح بين 15 و44 سنه على مستوى العالم، وفيها كمان إحصائيات حوالين الموضوع ده بس يتخص الوطن العربي، وبتقول أن نسبة الانتحار عندنا في الوطن العربي أقل مقارنة مع الأجنبية الكبيرة وفيه حوالي 2000 حالة انتحار بتحصل يوميا في الدول العربية، في حين أن علي الجانب التاني من العالم الدول الأجنبية يعني اللي هي أوروبا والدول المتقدمة فيه حوالي 3000حالة انتحار ، لكن حتى الأرقام دي مش مظبوطه أوي طبعا اللي تخص المجتمع العربي لانهم بيغطوا علي كرة الانتحار نفسها عشان دينيا حرام ولو حتي حد مات منتحر اللي بيتقال غير كده.

لكن المؤكد أن المعدلات العربية حصلها زيادة كبيرة والأرقام اتضاعفت لحد ما وصلت نسبة المنتحرين العرب إلى 4 في كل 100 ألف منذ بداية الألفية الجديدة، وان قصاد كل عملية انتحار ناجحه فيه حوالي 20 محاولة انتحار فاشلة دا طبعا علي حسب إحصائيات رسمية صادرة من منظمة الصحة العالمية.

والاحصائيات بتقول أن كل من مصر والمغرب وتونس والجزائر هي الدول العربية الأربع الأولى في نسب الانتحار هي مصر في حين أن دول لبنان وسوريا والخليج في أخر القايمة و إن العدد في مصر إلى حوالي 3000 محاولة انتحار سنوي للي عمرهم أقل من 40 سنه.

أما المغرب بين 2009 و2013 فسجّلت 2894 محاولة انتحار بين ناجحة وفاشلة، و بلغ عدد الوفيات بسبب الانتحار 2134، منها 85% كانت بالشنق عن طريق حبل أو حزام ،وإن حوالي 65% من حالات الانتحار كانت من الرجالة وحوالي 20% من الستات.

وفي تونس وحسب بيانات وزارة الداخلية التونسية حصلت زيادة في معدلات الانتحار  مؤخرا و وصل معدل حالات الوفاة اللي سببها الأنتحار حوالي 19 حاله في الشهر.

أما أخر إحصائيات الجزائر خصوصا في سنه 2012 بتقول إن فيه حوالي 1108 حالة انتحار أغلبها من الشباب والمراهقين وخاصة من الستات وبيحاول 3 أشخاص الانتحار يومياً.

أما حالات الانتحار في الأردن وصلت في سنه 2013 لـ 70 حالة انتحار من إجمالي حوالي 400 محاولة، ودا طبعا بيوضح أن فيه زيادة كبيرة مقارنه بالإحصائيات السنة السابقة 2016 اللي حصل فيها 57 حالة انتحار، دا غير طبعا انتحار الأطفال ودا طبعا الغريب في كده خصوصا في المملكة الأردنية الهاشمية وأن فيه حوالي 18% من حالات الأنتحار بتكون لأطفال.

حط عليها اللاجئين السوريين اللي بسبب الظروف اللي بيمروا بيها اللي بتأثر نفسيا عليهم بعد ما سابوا ارضهم بسبب الحروب الانتجار بينهم بيزيد، وكان فيه دراسة دولية عملها صندوق الأمم المتحدة للسكان قالوا أن فيه حوالي 41% من الشباب السوري اللي عايش في لبنان فكرو في الأنتحار من ضمنهم 17% فكرة الأنتحار في دماغهم طول الوقت.

نيجي لليمن معدل الانتحار وصل لـ 251 حالة سنه 2013 ، وجت المملكة العربية السعودية الأولى على قائمة أقل الدول في عدد ونسبة حالات الانتحار، وأكدت منظمة الصحة العالمية في تقرير عالمي عنوانه “منع الانتحار .. ضرورة عالمية” ، أن حالات الانتحار في السعودية هي الأقل على مستوى الدول العربية.

وزي ما قال تقرير منظمة الصحة العالمية، جت السودان في أعلى نسب نمو عدد الحالات بنسبة 17.2 حالة في كل 100 ألف، وفي آخر ترتيب الدول العربية كان من نصيب السعودية وسوريا متساويتين بنسبة 0.4.

أما عالميا فيه حوالي  أكثر من مليون شخص بينهوا حياتهم بالاننتحار سنوياً في العالم، يعني  بما يعادل حالة انتحار كل 30 ثانية.

 

عن الكاتب

حنان جمـال