استشارة نفسية: ضحية

39

انا بنت عمري 30 سنة واشعر اني لم يعد لي طاقة للمستقبل بسبب عائلتي.اعتذر بسبب لغتي العربية لاني لست متمكنة منها.نحن بنتان وولدان تربينا على ان الذكر افضل من الانثى وان الانثى عار وعبئ وبلاء وورث اخوتي الاولاد تلك المبادئ. البسونا الحجاب منذ الطفولة بل لم تكن لنا طفولة ولا مراهقة ولا غيرهم عشنا على خدمة الوالدين واولادهم الذكور ليس لنا الحق في التعب او الشكوى او الاعتراض او حتى المرض اتذكر جيدا اني مرضت بانفلونزا الخنازير ولكن لم يشفع لي بل كنت اطبخ وانظف وارتاح خلسة.تزوجت اختي في عمر 17 من شخص اختاروه لها بينما رفضت انا قرارهم وظللت ارفض واتمسك بدراستي فجعلو مني الخادمة مقابل ذلك امسح وانظف واطبخ واغسل قبل يوم الدراسة وبعده ليرهقونني واخضع لهم ولكني لم استسلم ولم يستسلموا ايضا حرموني من المكتبة والهاتف واخرجوني من غرفتي لانام بالصالون اصبحوا يغلقون الانوار عنوة وقام والدي بتوبيخ صديقاتي وابعادهم عني يراقبونني ليلا نهارا ولكني لم استسلم نجحت و تخرجت مهندسة كيمياء وبدأت رحلة البحث عن عمل علني اتحرر اخيرا وها انا اعمل ولكن لم يتغير الوضع بل اصبح اسوأ صرت اصرف كل نقودي عليهم احرم نفسي ليأخذو مالي ويعطوه لاخي ليتعلم السياقة او ليذهب في رحلة وعندما اتأخر يوما يفضحني ابي في مكان عملي هو وامي وينعتوني بابشع الاوصاف ويدعون علي امام الجميع ثم يبيعون ملابسي او يمزقونها.اشعر انهم لن يتركوني ابدا ولا اعلم الى اين اذهب او حتى متى ينتهي هذا اطلب منكم اقتراح حل لي.ملاحظة اخوتي الاولاد اعمارهم 27 و25 لا يدرسو ولا يشتغلو ولا يعملو شي غير يا يطلبو ويأمرو او ينقدو. مشكورين

تعليق 1
  1. مريم خالد أخصائية نفسية - تحت التمرين يقول

    محتاجين جلسة ارشاد اسريه للعائلة لتقريب وجهات النظر وانتي لاخصائي نفسي لتوكيد الذات والحقوق، بس نصيحتي الشخصية استمري ولا تستلمي لعله ابتلاء من الله وهتنجحي أكيد ولك نتيجة صبرك خير الأحوال تتغير ونحن نكبر.

اترك تعليق