سايكويكي

فوبيا الأماكن المغلقة أو Claustrophobia : عرق ورعشه وإغماء

فوبيا الأماكن المغلقة عرق ورعشه وإغماء

فوبيا أو رهاب الأماكن المغلقة أو Claustrophobiaهو شكل من أشكال اضطراب الخوف, وبيظهر في شكل خوف غير مبرر ومش منطقي من أشياء أو حالات معينة هي في الأساس مش خطر أو فيها درجه خطورة بسيطة والشخص بيكون علي وعي كامل برده فعله اللي مش مناسبة للحدث وغير منطقية.

والنوع ده من الفوبيا او الرهاب الاكتر انتشارا بشكل كبير بين الناس، وميزته انه رهاب أو خوف محدد يعني بيحدث في حاله وحدة بس لما يكون في أي مكان مقفول ملهوش أي منفس علي العالم الخارجي طيارة اسانسير وغيرها من الأماكن اللي مفهاش شبابيك بتجدد الهوا وبتكون ضيقه.

و نتائج الأبحاث كشفت إن فوبيا الأماكن المغلقة منتشر في نسبه 4% من الناس على مدى الحياة .

التشخيص تفريقي او الـ Differential diagnosis من الممكن أن يجي مع أعراض الخوف أو الفوبيا  اضطرابات نفسيه تانيه زي  الاضطراب الوسواس القهري أو اضطراب ما بعد الصدمة والتأثير النفسي للصدمات النفسية

عشان تعرف معلومات اكتر عن ااضطراب ما بعد الصدمه بص علي ده

اضطراب ما بعد الصدمة والتأثير النفسي للصدمات النفسية

أعراض فوبيا الأماكن المغلقة

1-أعراض جسدية

2-أعراض سلوكية

بتيجي أعراض الفوبيا في شكل عرق جامد وزيادة في نبضات القلب وتنفس كتير شهيق وزفير ورعشه والميل للإغماء  دي الأعراض الجسدية.

أعراض سلوكية  الشخص إن اللي عنده فوبيا من الأماكن المغلقة لما بيكون موجود في أوضه مقفولة  ،بيحاول انه يشوف الفتحات والأبواب والشبابيك اللي موجوده بالأوضة ،وهيحاول يقف قريب منها وبيحس بخوف جامد طول ما الأبواب مقفولة ،هيميل لطلوع السلالم بدل من استخدام الاسانسير او المصعد .

أسباب الإصابة بفوبيا الأماكن المغلقة

حسب النظرية الديناميكية بيبقي نفس الوضع اللي موجود عند كل المرضى العُصابيِّين المصدر بيكون غريزة منع المسببة للخوف، و ينسخ الخوف والغرائز المثيرة له عامتا و بشكل مفهوش وعي المغزى الرمزي للفوبيا يمكن الامتناع عن هذه الحالة.

وفيه كمان أهمية كبيرة لنظريات التعلم (learning theory) في فهم الفوبيا بشكل عام  و منحت نظرية التعلم المبدأ اللي بيقول  إن السلوك المخفف للخوف يميل للاستمرار، طالما يكون فعالا. بالإضافة أن الهلع نتج من محفز يسبب الخوف عند وجود محفز محايد معه وبيتلقى المحفز المحايد نفس الصفة بأنه منتج للخوف، ويصبح محفزًا مشروطًا.

علاج فوبيا الأماكن المغلقة

فيه أربع أنواع للعلاج للنوع ده من الفوبيا

1- علاج سلوكي

و الطرق المتبعة هي الإفاضة وسلب التحسس زائد طرق تهدئة وإرخاء عضلات.

2- معالجة معرفيّة

3- علاج نفسي ديناميكًّا

4- علاج نفسي- دوائي

وده بيكون من خلال جرعات من أدوية مضادات الاكتئاب .

هنا الشخص اللي بيعاني من فوبيا الأماكن المغلقه لازم يكون واعي ان اللي خوفه غير عقلاني ومش منطقي وملهوش أي مبرر ولازم يكون علي علم بطبيعة العلاج اللي هو محتاجه رغم إن العلاج في حد ذاته مرعب ومخيف بالنسبة له لأن طرق العلاج هنا قايمه علي أنه الشخص يواجه مخاوفه عشان كده هيكون محتاج دعم معنوي وتشجيع من اللي حواليه عشان يقدر يتغلب علي كل اللي بيخاف منه في جو من الحب والدعم .

– وهنا مواجه المخاوف بتتم من خلال وضع الشخص وجها لوجه أمام مخاوفه يعني في حاله فوبيا الأماكن المغلقه بنعرضه للتجربة بسيطة بس بيكون مصحوب بدعم وإرشاد لحد ما يتأكد إنه سليم ومفهوش أي حاجه ومحصلهوش أي ضرر من تواجده في مكان مغلق وهنا الدعم النفسي لازم يكون من شخص محل ثقه عشان يقدر يشجعه علي مواجهه الخوف .

–  استخدام تقنيات الاسترخاء والتصوّر عند المواجهة، عشان يتمكن من مواجه مصدر الخوف من غير الإحساس بالقلق ، فيه حاجه تانية زي أن الشخص المصاب بالفوبيا ممكن يتفرج علي ناس غيره مصابين بنفس النوع من الفوبيا أو بأنواع تانية وهما بيواجهوا مخاوفهم وبيتغلبوا عليها بهدف تشجيعه علي التقليد .

-إعطاء الشخص المصاب بعض الأدوية زي المهدّئات ومضادات الاكتئاب ولكن بيكون بأشراف من الطبيب المعالج .

-العلاج بواسطة التنويم المغناطيسي عشان يستحضر التجربة التي تسبّبت له بالخوف،وممكن يساعده في  التفريق بين الأماكن المغلقة بشكل عام وبين الموفق اللي سبب له عقده الخوف وخلاه يتصرف بشكل سلبي اول ما يتعرض لنفس المثير .

عن الكاتب

حنان جمـال