الدمـاغ

ازاي أقدر أستفيد من الي بتعلمه وبقراه ؟

فايدة القراية

شكوى كتير بسمعها .. انا بحس اني نسيت الكتاب بعد ما اقراه ومش بفتكر منه حاجه ومبحسش انه فرق معايا !! ايه علاج الموضوع ده ؟؟

في الحقيقة .. العقل بيتعلم بطريقة معقدة جدا .. العقل عبارة عن عقلين .. عقل واعي Conscious Mind وعقل لاواعي Unconscious Mind .. ولكل عقل منهم طبيعة ووظايف .. من غير دخول في تفاصيل علمية كبيرة لكن هحاول أبسط الموضوع على قد ما اقدر .. والي عايز يسألني عن التفاصيل انا معاه في التعليقات ..

العقل الواعي هو المسئول عن عمليات التفكير الجديدة والي محتاجه التركيز والتقييم والمقارنة والابتكار والإبداع وطبيعته إنه مفكر – بطيء – بيفكر في حاجه حاجه على التوالي – مُتحَكَّم فيه – بيبذل مجهود – محكوم بالقواعد – مرن.

أما العقل اللاواعي فهو مسئول عن العمليات السريعة والعمليات الروتينية وردود الأفعال وهو مسئول عن تخزين الذكريات وإدارة المشاعر .. وطبيعته إنه دائم الحركة – سريع جدا – بيفكر في أكثر من حاجه في نفس الوقت – تلقائي – مبيبذلش مجهود – ترابطي – بطيء التعلم لإنه بيتعلم بالتكرار.

طيب نرجع بقى للقرايه .. العقل بيقرا وبيتعلم ازاي .. باختصار غير مخل .. العقل الواعي هو الي بيعمل الحاجات الي محتاجه تركيز .. وبيعمل الحاجات الجديدة .. عشان كده لما بتقرا انت بتقرا بعقلك الواعي .. وبتبدأ المعلومات تترسخ بالتدريج في العقل اللاواعي .. المسئول أصلا عن الذكريات .. لكن الترسخ ده .. مش بيظهر على السطح .. يعني انت بترسخ المعلومات دي من غير ما تحس بيها .. بتعمل ده بشكل لاواعي ..

وهنا هسالك .. كام مره تلاقي نفسك فاكر جملة معينه او حكمه وانت مش فاكر قريتها فين او مين الي قالها ؟؟ كتير صح ؟ ليه بقى ؟ لانها راحت للعقل اللاواعي من غير ما تاخد بالك .. بشكل لاواعي.

ايه فايدة القراية ؟

العقل اللاواعي هو المسئول عن استقبال المعلومات بشكل عام .. يعني الحواس الخمسة بتصب المعلومات بشكل عصبي للحبل الشوكي والحبل الشوكي بيسلم المعلومات دي للعقل صح ؟ بس انهي عقل من الاتنين الواعي ولا اللاواعي ؟ في الحقيقة الي بيستقبلها الأول هو العقل اللاواعي وبيبدأ يعملها تصفية Filtration على أساس اهتماماته .. وبعدين بيعمل حواليها إطار Frame من المعلومات المتسجله عنده أصلا .. ومنها بالتأكيد المعرفة الي انت اتعلمتها .. كل الكلام ده بيحصل في 0.008 ثانية.

تحت هتلاقي صورتين .. هتلاقي تشريح مبسط للمخ وطبيعة العقلين .. ال Reptilian Brain عقل الزواحف .. وال Midbrain العقل المتوسط أو الجهاز الحوفي .. هم العقل اللاواعي .. وال Neocortex القشرة المخية هي العقل الواعي.

وفي الصورة التانية توضيح لمسار المعلومات من أول الحواس الخمسة لغاية العقلين.

العقل اللاواعي بيعمل ايه بالمعلومة دي ؟ بيبعتها للعقل الواعي هي والإطار بتاعها الي أضافه من عنده .. من معتقداته وموروثاته الي خدهم من المجتمع حواليه ومن الخبرات الي مر بيها أو سمع عنها .. ومن الثقافة الي شكلها لنفسه.

عشان كده الناس المثقفة أكتر .. والي بتتعلم كل يوم .. بتكون قراراتها أفضل .. لأنها عملت قواعد لاواعية كويسة بتساعد العقل اللاواعي في إنه يعمل إطار سليم حوالين الي بيستقبله من المعلومات .. ويبعت المعلومة المؤطرة بشكل أحسن بكتير.

طيب لو انت متعلمتش ولا قريت ايه الي هيحصل ؟
ببساطه .. الخبرات بتاعتك والموروثات الي حواليك والمعتقدات من مجتمعك .. هم الي هيعملوا الإطار .. وهم الي هيشكلوا المعلومة الجديدة .. وكل إنسان والي اتعلمه .. وكل إنسان والي شافه !! طيب .. احنا كده عرفنا حاجتين مهمين جدا ..

  • أولا .. إنك مش بتنسى الي اتعلمته .. لكنه بيروح للعقل اللاواعي .. وبيترسخ في ذهنك .. وبيفرق معاك مع الوقت.
  • ثانيا .. إنه مهم جدا إنك تختار الي بتقراه .. وبتستقبله بشكل عام من معلومات وأفكار .. عشان تحسن من الإطار الذهني الي بيعمله العقل اللاواعي بتاع سعادتك .. وبكده تكون قراراتك أفضل.

طيب .. يبقى نكمل الفايدة بقى ونتكلم عن شوية نصايح مهمة في القراية عشان تطلع منها بأعلى فايدة ..

أولا .. اختيار الكتب زي ما قلنا .. متقراش أي كتاب .. اقرا للأستاذ في المجال بتاعك .. هات الكتاب الأفضل والأنسب للمرحلة بتاعتك .. متعتمدش على الشهرة .. اسأل الخبراء .. وهيدلوك .. اختيار الكتاب المناسب ليك هيفرق في المعلومات الي بتبنيها والثقافة بتاعتك .. لإنك لو اخترت كتاب فيه معلومات غلط .. حضرتك كده بنيت ثقافة غلط !!

ثانيا .. اخترت الكتاب .. هتعمل ايه بقى ؟ اتعرف على الكتاب أكتر .. واتعرف على مؤلفه .. اعمل علاقة عاطفية بينك وبينه .. يعني اقرا تاريخه .. والانجازات الي عملها .. ونجح في ايه .. والناس بتقول عليه ايه .. وبتقول على الكتاب ايه .. وطبعا مواقع التقييمات بتديك نبذة كويسه وتقدر تكمل عليها.

اقرا مقدمة الكتاب كويس .. واقرا سبب تأليفه .. ايه الفرق بين الطبعة دي والي قبلها .. من الآخر .. اعرف تاريخ الكتاب .. عشان تعمل حاجه مهمة جدا .. انك تعمل توقعات عن الكتاب .. وتبني مشاعر بينك وبينه .. وده بيفرق جدا في الذاكرة. علماء النفس الإدراكي Cognitive Psychology بيقولوا ان المعلومة لما بترتبط بالمشاعر بتلزق في الذاكره .. طبعا انت عرفت ليه ؟ .. ايوه .. لإنها بتلزق في العقل اللاواعي مستودع الذكريات بتاعتك .. الي أصلا بيتحرك وبيدير المشاعر.

ثالثا .. اقرا المكونات .. خد فكرة سريعة .. وحاول تفهم وظيفة كل فصل ايه .. وايه الي انت هتتعلمه منه .. وسعتها هتلاقي نفسك بتدور على اسئلة معينة انت عايز تعرفها وحاجات كانت شاغله بالك في الجزئيات دي .. سعتها .. لما تستقبل المعلومة .. هتستقر اكتر .. لإنك استدعيت خبراتك وتجاربك انت قبل ما تقرا المعلومة الجديدة .. وكل ده هيساعدك على تثبيت المعلومة .. وتصحيح المعلومات المغلوطه عندك.

رابعا .. متسيبش الكتاب لمؤلفه .. الكتاب دلوقتي بتاعك انت كمان .. سجل عليه ملاحظاتك ورأيك .. وسجل إعجابك بفكره حلوه قالها .. أو حتى رفضك ليها .. المهم اعمل حوار بينك وبين المؤلف وأفكاره .. سجله على هوامش الكتاب .. الكتاب بالنسبه ليك هو تجربة حوار كامله .. عيش حياتك .. وكل ده طبعا .. هيخليك تفتكر اكتر وتستفيد اكتر من كل كلمه مكتوبه.

خامسا .. لخص الكتاب .. طلع الأفكار الأساسية الي فيه .. واعمل ملخص ليك انت تقدر تستفيد بيه في شغلك .. يعني اعمله في شكل خطوات تنفيذيه .. وجربها في شغلك .. كل ما بتطبق معلومه .. كل ما بتستقر أكتر في ذهنك .. ورضي الله عن علي بن أبي طالب .. الي قال .. “هتف العلم بالعمل فإن أجابه وإلا ارتحل” يعني العلم بينادي العمل .. لو العمل مشي بالعلم .. العلم بيستقر .. ولو مشتغلتش بيه هيطير.
الفكرة من التطبيق .. انه بيخليك تختبر حاجتين .. أولا .. هل انت فهمت المعلومة كويس ولا لأ .. وهل المعلومة اصلا صحيحة ولا لأ .. وكل ده هيرفع من علمك وقدرتك بشكل كبير جدا. وجهز نفسك عشان المرحلة الي جاية .. عشان ده ليفل الوحش.

سادسا .. جهز نفسك انك تدرب العلم الي اتعلمته .. ايوه .. زي ما سمعت .. هتدرب كمان !! ممكن تدرب أو تكتب مقالة مثلا .. المهم إنك لما تفكر تدرب أو تنقل لغيرك المعلومات الي اتعلمتها بتعمل اختبارات مضاعفه للمعلومه .. وتبدأ تربط بينها وبين غيرها في المجال الي انت بتتعلم وبتشتغل فيه .. وهتلاقي المعلومات بتثبت بشكل مش طبيعي .. وتبدأ تتضاعف قوتها في دماغك .. وتتضاعف معاها قوتك انت .. لإنك هتتعلمها اكتر وهتطبقها اكتر .. وهتراعي ان غيرك هيتعلم منك .. وهيسالك فيها .. فلازم تفهمها اكتر .. وتعرف الي وراها والي قدامها .. والحاجات المتصله بيها .. والناس قالت ايه في الحته دي .. ومين كان معاه حق .. ومين كان بيقول اي كلام .. متعة .. وقوة .. غير محدودين .. انت خدت بالك اني شخصيا مستمتع بالكلام الي انا بقوله ده ؟؟

انا كده حطيتك على أول طريق التنين المجنح .. والباقي عليك .. انطلق ..
طبعا مش لازم تعمل كل الكلام اي انا قلته ده .. لكن على الأقل .. حاول تعمل الي تقدر عليه .. هتشوف نتايج رهيبة .. وهتكون تنين مجنح بجد .. ربنا يوفقنا جميعا .

Ahmed Khalifa
Facebook Profile: https://www.facebook.com/khalifa.mbtek
Sales Transformation Consultant at Habit Oriented Marketing

عن الكاتب

أحمد خليفة