تأثير الصدمة النفسية على الذاكرة

136

في علاقة وطيدة بين الصدمة النفسية والذاكرة، وكتير جدا بتحصل حالات فقدان ذاكرة نتيجة تعرض الشخص لصدمة نفسية اوعاطفية شديدة، وفى بعض الاحيان بيكون فقدان الذاكرة وسيلة مؤقتة بتساعد الشخص على التعامل مع الصدمة.

وممكن يحصل فقدان الذاكرة لأسباب تانية زى الاصابات الدماغية الشديدة او المشاكل النفسية المعقدة، وطبعا فهم طريقة تأثير الصدمة على الذاكرة بيساعد كتير في تحديد العلاج المناسب لتجاوز الصدمة واسترجاع الذاكرة مرة تانية.

ازاى الصدمة ممكن تأثر على العقل

الصدمات الكبيرة والصعبة في الحياة ممكن تتسبب في توتر كبير يأثر على الانسان على المدى القصير والمدى البعيد كمان، والتوتر دة بيكون ليه تأثيرات مختلفة على مناطق الدماغ زى حُصين المخ او القشرة الامامية للجبهة أو اللوزة الدماغية لدرجة ان الأجزاء دى من الدماغ ممكن تتغير في شكلها وحجمها وتقل وظائفها كمان.

ودة مش صدفة لأن الأماكن دى في المخ مرتبطة جدا بوظيفة الذاكرة، يعنى مثلا قشرة الفص الجبهي وظيفتها انها هي المسئولة عن الذاكرة العامة وكل المعلومات اللى بنحتاج اننا نفتكرها يوميا، وكمان حُصين المخ هو المسئول عن حفظ اى حقائق والتعرف عليها، وهو كمان المسئول عن التعلم من خلال مقارنة الذكريات القديمة بالتجارب الحديثة.

أما اللوزة الدماغية فهي المسئولة عن معالجة الذكريات اللي بتعتمد على الخوف زي مثلا لو كنت لمست البوتوجاز بأيدك وهو سخن فأيدك اتحرقت فأتعلمت تخلى بالك ومتقربش ايدك منه تانى وهو سخن، وبيقولوا كمان ان الجزء ده هو المسئول عن تكوين الذاكرة طويلة المدى، عشان كدة ممكن جدا يحصل فقدان للذاكرة بسهولة نتيجة الصدمة خاصة لو الصدمة دي اتسببت في ضغط أثر بالسلب على الدماغ.

وممكن الصدمة تكون شديدة لدرجة انها ممكن تتسبب في الإصابة باضطراب ما بعد الصدمة (PTSD)، وغالبا هنلاقى في ارتباط بين اضطرابات ما بعد الصدمة والحروب، وكمان ممكن يحصل اضطراب ما بعد الصدمة ممكن نتيجة أحداث تانية زى الحوادث او الهجمات او الكوارث الطبيعية، وفى ثلاث أنواع من اضطراب ما بعد الصدمة هما:

  • اضطراب ما بعد الصدمة الحاد: ودة أعراضه بتنتهى بعد ثلاث أشهر او اقل.
  • الاضطراب المزمن: ودة ممكن تستمر فيه الاعراض لأكثر من 3 أشهر، وممكن كمان الاعراض تبدأ تظهر بعد فترة من الصدمة، وممكن يحصل معاة فقدان ذاكرة، وممكن كمان تظهر اعراض تانية زي نوبات الغضب او السلوك الغير عقلانى والرغبة في الابتعاد والانفصال عن الاهل والأصدقاء، كل ده غير مشاعر الذنب والخجل اللى بتصيب الشخص، وكمان فقدان الذاكرة ممكن يزود من اعراض اضطراب ما بعد الصدمة بسبب التوتر الشديد اللي الشخص بيكون فيه، وممكن كمان تعرف معلومات اكتر لو قريت المقال دة “اضطراب ما بعد الصدمة والتأثير النفسي للصدمات النفسية“.

الاصابات الجسدية وفقدان الذاكرة

الاصابات الجسدية ممكن تأثر بشكل كبير على الذاكرة، خاصة لو حدث تلف في الدماغ نتيجة الإصابة، وممكن الصدمات الجسدية دي تكون إصابة في الرأس او سكتة دماغية ممكن تضر الدماغ وتضعف قدرة الشخص على معالجة المعلومات وتخزينها ودي اهم وظيفة للمخ.

وفى كمان نوع تانى من أنواع تلف الدماغ اللى بيأثر بشكل مباشر على الذاكرة وهو متلازمة فيرينك كورساكوف، والمتلازمة دي بتحصل من ادمان تعاطى الكحوليات وبتكون مزيج من اضطرابين وهما: اضطراب فيرنيك ودة بيوصل لتلف الاعصاب في الجهاز العصبي المركزي والمحيطي نتيجة سوء التغذية وادمان الكجول مع متلازمة كوراسكوف اللى بتعمل ضعف في الذاكرة وضعف قدرات التعلم وحل المشكلات، وفى حالة الصدمات الجسدية بيعتمد طول مدة فقدان الذاكرة على شدة الإصابة.

الصدمات النفسية أو العاطفية وفقدان الذاكرة

الصدمات العاطفية والنفسية ممكن تأثر على الذاكرة، وكمان العنف والاعتداء الجنسي والاحداث المؤلمة عاطفيا ممكن توصل لفقدان الذاكرة الانفصامي، ودة بيساعد الشخص انه يتكيف مع الواقع ويجتاز الصدمة اللى حصلتلة وبيساعدة ينسى مؤقتا تفاصيل الصدمة المؤلمة اللي مر بيها، ودة بيسموة في الطب النفسي فقدان الذاكرة النفسي او فقدان الذاكرة الوظيفي بيقوم الشخص فيه بقمع ذكريات مؤلمة مر بيها لحد ما يجى الوقت اللي يكون مستعد انه يتعامل معاها.

وفى كمان نوع تانى من فقدن الذاكرة وهو فقدان الذاكرة الشامل اللى بيتسبب في نسيان الشخص لنفسة ولتاريخه لفترة قصيرة من الوقت، وممكن كمان يمر الشخص بتوتر شديد او اكتئاب، وفقدان الذاكرة ممكن يتدرج من فقدان الذاكرة البسيط الى فقدان الذاكرة الشديد، ودة طبعا ممكن يعمل خلل وظيفي في العلاقات والأنشطة اليومية الطبيعية.

ويمكن الصدمة العاطفية او النفسية توصل لاضطراب ما بعد الصدمة، وممكن ده يظهر بأشكال مختلفة زي نسيان ذكريات الماضي او الأفكار المتطفلة وغير المرغوب فيها عن الصدمة، وممكن الذكريات المكبوتة ترجع تانى في أي وقت يحصل فيه حدث مهم او اذا اتكررت الاحداث المرتبطة بالصدمة.

التعافي من فقدان الذاكرة الناتج عن الصدمة

ممكن التعافي من تجربة مؤلمة ياخد وقت يوصل لأيام او أسابيع او حتى شهور، وممكن الذاكرة ترجع فجأة بس المهم هو معالجة سبب الصدمة عشان المريض يشفى تماما، وطبعا مدة الشفاء بتختلف من شخص لشخص، بس لو مرت شهور بدون من غير تحسن لازم تلجأ لطبيب متخصص، وكمان لو في حاجة من الحاجات اللى هنقولها دي ببنصح بضرورة استشارة طبيب في أسرع وقت:

  • في مشكلة في ممارسة الحياة الطبيعية في البيت والشغل.
  • إحساس بخوف شديد او قلق او اكتئاب.
  • استرجاع الذكريات المرعبة والمؤلمة دايما.
  • تخدير عاطفي وانفصال عن الناس.
  • تجنب الأماكن والاشياء والأشخاص اللي بتفكر الشخص بالصدمة اللي مر بيها.
  • الرغبة في تعاطى الكحول او المخدرات للشعور بالتحسن.

في الحالات اللي زي دى الدكتور بيقدر يعالج المشاعر والذكريات المتعلقة بالصدمة، وبيعلمك ازاى تتحكم في عواطفك وتستعيد الثقة في قدراتك وفى الأخرين، ودة بيتم من خلال جلسات العلاج، وأحيانا بينصح الطبيب بتناول شوية ادوية من مضادات الاكتئاب.

في حالة ان المريض بيعانى من اضطراب ما بعد الصدمة مع اضطراب تعاطى المخدرات في نفس الوقت، لازم يتم علاج المشكلتين في نفس الوقت ومينفعش نفصل في علاج كل مشكلة عن المشكلة التانية.وفى الحالات اللي زي دي العلاجات التكميلية بيكون ليها دور مهم زى العلاج بالإبر واليوجا والتاى تشى اللي بتشجع على تحديد الأهداف الإيجابية والتركيز على صحة الشخص بشكل عام، ودة طبعا جنب العلاجات الطبية.

اى شخص مر بصدمات نفسية او عاطفية هيكون عارف هي قد اية الصدمات دي بتكون مؤلمة وصعبة ومؤذية، لو اتعرضت لأي صدمة شديدة مترردش إنك تبدأ رحلة العلاج والتعافي وتوقف ألمك.

اترك تعليق