تتصرف إزاي لو اتفاجأت إن حد من ولادك بقى مُدمن؟

35

أصعب حاجة على أي أب وأم إنهم يشوفوا ولادهم بيضيعوا قدام عنيهم، وفي حالة زي الإدمان بيكون الوضع مؤلم فبيتكتفوا ويعجزوا عن التصرُف لإنهم بيكونوا عارفين إن ولادهم في الحالة دي مش بنفس سلوكهم المُعتاد فممكن لو خدوا ناحيتهم أي تصّرُف يخسروا حُبهم للأبد.

عشان كدة الأطباء بتوصي الأهالي في حالة زي دي إنهم بمُجرد معرفتهم بإدمان ولادهم إنهم ميخافوش على شعورهم قد ما يخافوا عليهم وعلى خطورة استمرارهم في الحالة دي لإنهم محتاجين عقبات تحِدّ من خطواتهم في الطريق ده.

ودي شوية نصايح تساعدك تعدي بيهم من المرحلة دي:

اعترف بالمُشكلة دي

الأطباء النفسيين أجمعوا إن الآباء بمُجرد معرفتهم بإدمان ولادهم بينكروا لأن ده أسهل ليهم من إنهم يلوموا نفسهم إنهم كانوا مقصرّين معاهم ودي طبيعة النفس البشرية ولكن ده بيطوّل الرحلة، عشان كدة مفتاح بداية العلاج إنهم يعترفوا إن ولادهم عندهم مشكلة-أيًا مين كان سببها-ويبدأوا في علاجها.

اتعلم الطريقة الصح في التعامل مع ولادك

بعد صدمة الآباء بإن ولادهم مُدمنين، بيكون رد فِعل أغلب الآباء الزعيق المُبالغ فيه والعصبية وده سببه الإحباط اللي بيسببهُلهم الخبر ده غير إنهم بيبدأوا يلوموا ولادهم وهما مش واخدين بالهم إن الإدمان مرض بيُصيب الدماغ يعني دماغ ولادهم دلوقتي مش سليمة ومش مستوعبة رد فِعلهم ده أساسًا وردود الأفعال دي مبتعملش أي حاجة مُفيدة غير إنها بتبني حاجز بين الولاد-اللي تحت تأثير مرض الإدمان-وأهاليهم.

خلي بالك من نفسك

القُبطان لو تعب في نُص الرحلة المركب بتغرق، عشان كدة صِحتك مُهمة جدًا عشان انت داخل على رحلة محتاج فيها طاقة وصبر لإن الإدمان مش بيأثر على ولادك وبس ده بيأثر عالعيلة كُلها ولو الدُنيا باظت منك المُشكلة هتزيد عليك، مُهمتك في الحفاظ على صحتك ونفسيتك متقلش أهمية عن محاولتك في إنقاذ إبنك.

حاسِب على مشاعرك

في وقت زي ده بيكون مهم إنك تاخد بالك من حاجتين إنك تتشد للطريق ده وإنك يصعب عليك الشخص اللي بتحاول تساعده لإن لو حاجة من الاتنين حصلت بتكون كدة خسرت محاولتك في إنقاذه، والحالة التانية بتظهر أكتر مع الآباء والأبناء لإن ابنك بيصعب عليك فبتديله فلوس والفلوس دي انت عارف هيعمل بيها إيه، فاللي عايزين نقولهولك إن التعامل بينكم لازم يبقى فيه حدود لو انت كسرتها هتخسره.

فتّح عينك عليهم

لو نفّذت الحدود اللي قولنالك عليها من غير ما تحُط ولادك اللي عايز تخلصهم من الإدمان تحت عينك ومراقبتك هتبقى كإنك معملتش حاجة لإنهم سهل عليهم يسرقوا حاجة غالية ويبيعوها ويوصلوا للمُخدر اللي محتاجينه فلازم تاخد بالك جدًا.

خرّجهم من البيئة اللي اتصابوا فيها

الإدمان مالوش سِن محدد ممكن يحصل في المدرسة في سِن المُراهقة وممكن يحصل في الجامعة في سِن الشباب وغالبًا بتكون البيئة المُحطية بولادك هي السبب فعشان تنقذهم من ده لازم تنتشلهم من البيئة دي في الأول حتى لو سقطوا السنة دي ولا سابوا الكُلية أو المدرسة دي وراحوا مكان تاني.

دوّر على تشخيص صحيح للحالة

أغلب الآباء بيفكروا إن ولادهم مشوا في طريق الإدمان ده بمزاجهم ولكن ممكن يكونوا مُصابين بمرض نفسي أو عقلي هو اللي مخليهم يلجأوا لكدة فلازم تشخيص لأساس الحالة بتاعتهم عشان لو طلع عندهم حاجة تستدعي العلاج يكون العلاج من أصله صح،علاج لحالتهم النفسية والعقلية وعلاج لإدمانهم.

استعين بطبيب مُختص

ممكن متكونش عارف تبدأ إزاي مع ولادك في حالة حرجة زي دي ومش عارف إيه ينفع وإيه مينفعش وإيه هيأثر عليهم وإيه لأ فالموضوع هيبقى أسهل لو استعنت بطبيب مُختص يقولك تبدأ منين وإزاي عشان العلاج يكون صح من أول خطوة لآخر خطوة.

إحنا عارفين إن دي حاجة مش سهلة على قلب أي أب وأم، وبحُكم تجارب سابقة فالإحساس اللي بيسيطر عالأهل في المرحلة دي إن إزاي الطريق طويل كدة ومبيخلصش بس مينفعش تيأس لإن فيه حالات كتير جدًا اتعافت وبقت تساعد ناس غيرها، واعرف إنك كُل ما تبدأ بدري في العلاج مع ولادك بدري كُل ما النتيجة بتكون أفضل وياريت طول الفترة دي تبطل تِجلد نفسك وتقول أنا السبب، انت مش سبب في أي مرض بيصيب إبنك أو بنتك والإدمان ده مرض، علاجه طويل وصعب شوية أيوة منقدرش ننكر بس النور اللي في آخر النفق ده يستاهل تتعب عشانه.

اترك تعليق