سايكويكي

هوس السرقة : الفرق بين الحــرامي والمريض النفسي

هوس السرقة

هوس السرقة هو فشل الشخص في السيطرة أو مقاومة الاندفاع لسرقة ما لا يحتاجه، ويكون الهدف من السرقة مش هدف مادي ولا للربح، لأنه بيخفي المسروقات أو بيرميها، وبيقوم بالسرقة للتنفيس أو التعبير عن الغضب أو التخلص من القلق، الشعور بالرضى المؤقت وبينتهى بتأنيب الضمير والشعور بالذنب والاكتئاب

أعراض هوس السرقة

  • الاضطرابات الوجدانية زي الاكتئاب و القلق المستمر
  • قلة العلاقات الأجتماعية
  • احساس زايد بالتوتر والخوف قبل السرقة
  • الاحساس بالرضا والهدوء وقت السرقة
  • الشعور بالذنب وتأنيب الضمير بعد السرقة
  • الزهايمر: بينسى إلي حصل بسرعة وبيرجع لحياته الطبيعية

أسباب هوس السرقة

  1. العوامل البيولوجية: الأمراض العقلية، والعصبية أو ضمور بقشرة المخ، خلل في التركيب الجيني للمخ،مرتبط بالمشكلات في هرومون السيروتونين،وهو بيساعد في تنظيم الحالات المزاجية والانفعالات،وقلله بيؤدي لخلل وقلق زايد
  2. العوامل الوراثية: أنتقال هوس السرقة من الأب للابن أو من الخال أو الأم، كمان التربية في أسرة غير سوية كلها مشاكل بيسبب اضطرابات القلق والسرقة
  3. إدمان: فالسرقة ممكن تفرز الدوبامين وهو مسؤول عن مشاعر السعادة، وعشان كدا بيكرر السرقة للشعور بالراحة لحد ما تبقى إدمان

الخطورة في هوس السرقة

  • الأصابة بأمراض نفسية زي اضطراب ثنائي القطب والقلق واضطرابات الأكل والمخدرات
  • السجن والعقوبات والغرمات المادية لو أكتشفوا السرقة وبيترتب عليها ضياع مستقبلك أنت وعيلتك

إزاي بيكون علاج هوس السرقة

1-العلاج السلوكي: مع الأشخاص إلي عندهم احساس بالذنب وتأنيب الضمير عشان الدافع القوي لتغيير سلوكياته

2- العلاج التنفيري: مساوء السرقة، والتقليل من ردة الفعل للسرقة وتقليل نسبة الدوبامين الناتج عن السرقة

3- علاج دوائي: مركبات مضادات استرجاع السيروتنين الانتقائية أو مضادت الإكتئاب ثلاثية الحلقة، ترازودون ليثيوم، ECT نالتركسون.

3- الأنشطة الخيرية : الجانب الديني والأعتراف بالحلال والحرام والثواب والعقاب وعمل الخير والأعمال التطوعية

4- الأنشطة الاجتماعية : بناء علاقات سوية وناجحة هيساعد في تقليل القلق والتوتر

5- الهوايات والرياضة : خروج القلق والاكتئاب في شكل هوايات أو رياضة بيقلل القلق وبيزود هرومون الدوبامين

عندك تجــارب مع موضوع هوس السرقة ؟

عن الكاتب

سلمى شرف الدين

سلمى شرف الدين ، خريجة إعلام ، وبحب الدوبلاج والكتابة