سايكويكي

فوبيا الظلام : عند الأطفال عادي وعند الكبار مرض نفسي

فوبيا الظلام : عدو الليل

فوبيا أو رهاب أو الخوف من الظلام  والاسم العلمي Nyctophobia  أو الخوف من ألاماكن الضلمة او الخروج في الليل هو خوف مش عقلاني من الظلمة  الناس  اللي بتخاف من الضملة بيحسوا بعدم الارتياح بسبب التفكير بس في كونه وحيد في أوضة ضلمه و بيحس الشخص اللي عنده فوبيا الضلمه بالفزع وده بيكون خوف أكثر من الخوف الطبيعي اللي ممكن يخافه الشخص العادي.

العادي إن أي إنسان بيخاف من الضلمه لكن الخوف المرضي بيكون اكتر حدة من الخوف العادي وبصرف النظر عن خوف الشخص من أي حاجه ممكن يشوفها او يتخيلها في الضلمه فالشخص المريض بيكون ببساطة خايف من الضلمه نفسها،وتواجده في مكان ضلمه يسبب له الذعر والخوف ٬ والرعشة  و العرق النوع ده من الخوف ممكن يكون عائق لحياة الناس لأنه يحد من أنشطة كثيرة .وتقريبا جميع الأطفال يكون عندهم النوع ده من الخوف.

وفيه دراسة حديثة بتقول أن حوالي 90% من الأطفال بيعانوا من النوع ده من الخوف من الضلمه ولكن عند الكبار بيكونوا مش قادرين انهي يسيطروا علي خوفهم ومش قادرين يمارسوا حياتهم بصورة طبيعية في ظل القلق والتوتر اللي بيعيشوه وبيأثر علي انتاجيتهم في الحياة سواء شغل أو بيت .

وزي الأنواع التانية من الرهاب او الفوبيا زي رهاب الخلاء أو أجورافوبيا وفوبيا الأماكن المغلقة بيكون السبب حدث مؤلم أو مخيف حصل في الضلمه  على سبيل المثال٬ شخص حصل له خوف شديد  بسبب حرامي دخل البيت في الضلمه بعد تعمد قطع الكهربا أو إن الشخص حصل له موقف مخيف في الضلمه لما كان بيلعب استغمايه في الضلمه مثلا مع .

الخوف من الضلمه او الظلام مش بيخلي الشخص يعترف أو يبوح بطبيعة خوفه أو مرضه قدام أي حد ده بسبب الحرج أو الخوف من مجرد فكرة الكلام عن الضلمة  وده بيخلي فيه صعوبة كبيرة من قبل المرضي إنهم يحكوا عن طبيعه مرضهم للمعالجين النفسيين

أعراض فوبيا الظلام

عادة ما بيحس المريض بحاله من عدم الارتياح  لما يبقي لوحده في مكان ضلمه وبيحس بالذعر ودوخه و رجفه وعرق ومش قادرة انه يفكر في أي حاجه غير الخوف  ومش قادر يسيطر عليه  وممكن يوصل لحاله الإغماء بعد فترة قصيرة من التواجد في مكان ضلمه .

من ضمن الاسباب اللي ورا فوبيا الظلام

من الافضل معرفه السبب ورا النوع ده من الف,بيا ممكن يكون سببه سماع أصوات بمنزل بالليل, او الفرجه الكتير علي افلام الرعب ، ومحاولة التذكر بأول موقف سبب الفوبيا لأن التعرض للموقف تسبب في الاصابه بالفزع ،وبالتالي تسبب في تكوين مشاعر سلبيه وذعر وكمان عمل الاضطراب في الجسم كله ومنه تم تكوين صورة مخيفة  للضلمه في العقل وعلي اساسها مع كل مره يتعرض الشخص لمكان ضلمه بيقوم المخ باستراجاع الصوره المخيقه مره تانيه وبيحدث حاله الذعر .

علاج الخوف من الظلام

بعض الحالات الخوف القوي من الضلمه بتحتاج لمساعدة من دكتور نفسي عشان يقدر الشخص يغلب علي الخوف المفرط من الضلمة ، وفيه طريقة شائعة وفعاله زي العلاج المعرفي السلوكي من خلال انه بيقوي ثقة الشخص بنفسه وبأن مفيش حاجه هتخوفه من الضلمه .

ومن خلال العلاج السلوكي والمعرفي بيقوم الدكتور بتعريض الشخص الخايف تدريجيا لمخاوفه عشان يقدر يتغلب عليها خطوة بخطوة وكمان عشان يقدر يعرف سبب الخوف من أساسه وإيه الدافع وراء الخوف من الضلمة  ومش من المفضل انه يتم في الأول إعطاء أدوية للمرضي لأن أي دواء  زي ما بيفيد بيضر والأول لازم يتم التعرف علي السبب الأساسي وراء الخوف من الضلمه عشان يقدر الدكتور النفسي يكتب العلاج المناسب للحاله .

عن الكاتب

حنان جمـال