الصحة النفسية

أزاي تعرف إنك بارد أو لا ؟

أزاي تعرف إنك بارد أو لا ؟

أنت بارد… كلمه بنسمعها كتير من اصحابنا والناس اللي حواليا وبتتقال في مواقف بتكون ردود أفعالنا أو إحساسنا أقل بكتير من المتوقع يحصل، طب أزاي تعرف أنك بجد شخص بارد, وإيه السبب اللي ورا البرود ده هنا هنحاول نقولك أزاي وله.

أولا فيه 3 نقاط هنتكلم عليهم

  • قيّم سلوكك
  • اتعلم الوعي الذاتي والتعاطف
  • فكر في الأسباب النفسية

تبلد المشاعر أو البرود ممكن يضر بقدرتك على التفاعل مع الناي اللي حواليك ويخليك تدخل في العزلة عن المجتمع والوحدة، بسبب صعوبة الحكم على نفسك بشكل موضوعي لأنك ببساطه مش هتقدر تعرف هل أنت بارد فعلا ولا ده رد فعل منك عادي، بس خلي بالك أن ردود أفعالك مع الناس وطريقة تفاعلك معاهم ممكن تساعدك في أنك تحدد برودك من عدمه دا غير أن ده هيخليك تدور علي الأسباب النفسية أو المرض النفسي اللي بيأثر علي ردود أفعالك وقدرة تعاطفك مع المواقف.

  • قيّم سلوكك
  • اسأل نفسك “هل أنا مهتم بجد؟” واحد من السمات الأساسية للبلداء أو الباردين هي قلة التعاطف. الشعور بالتعاطف بيتراوح بين شخص و التاني ، ولكن النقص الحاد في التعاطف ممكن يخليك تظهر علي أنك بارد أو مش مهتم.

 فيه نوعين من التعاطف، وهما التعاطف الإدراكي والتعاطف الشعوري، التعاطف الإدراكي معناه القدرة على الفهم المنطقي لمنظور الشخص التاني  من خلال النظر للموقف من وجهة نظره، وممكن يكون رد فعلك الشعوري قوي ناحية الطرف التاني، لكن على الأقل هتفهمه إلى حد ما، أما التعاطف الشعوري معناه قدرة الشخص على تقمص مشاعر غيره، يعني مثلا تزعل علي زعل حد تاني لو اتقاله خبر وحش مثلا.

فكر أنت عندك أنهي نوع من التعاطف ها بتحاول تفهم وجهة نظر الشخص التاني لما يشرح ليك ؟ هل بتبذل جهد في أنك تطرح أسئلة وتفهم المعلومات وتسمع كويس؟ أنا يحس شخص تاني بالحزن أو الإحباط فهل يجيلك نفس الشعور؟ هل بتحس بسرعة بإحساس الشخص التاني؟ ولو شفت حد من صحابك مدايق هل بتبادر وتسأله أنت ليه مدايق؟.

 فيه كتير من الأشخاص الباردين بيبقوا مش مهتمين ببساطة لاحتياجات ومشاعر غيرهم، فكر في مدى محاولتك فهم منظور الشخص الآخر، فا لو كنت بتقضي معظم وقتك بتفكر في نفسك ممكن تكون هنا فعلا شخص بارد.

  • راقب استجابة الناس ليك. بيميل الناس أنهم يبعدوا عن الأشخاص الباردين وممكن تلاحظ ده من في استجابة الناس اللي حواليك ليك.

أما تكون مثلا في موقف اجتماعي هل بيبدأ الناس بنهم يتكلموا معاك ؟ فا لو كنت من الأشخاص اللي بيبدأوا بالكلام هل الناس بتتجنب الكلام معاك؟ طب لو اتكلموا معاك ها بيخلقوا أعذار عشان ينهوا الكلام ويمشوا؟، وهل بيميل الناس أنهم يضحكوا علي النكت اللي بتقولها؟ لان فيه كتير من الناس الباردين أما بينكتوا بيكون رد فعل اللي قدامهم أنهم يبسموا بس أو ما يضحكوش من الأساس، دا غير أن الشخص البارد الناس بتبعد عن انها تتكلم معاه أو تفتح قلوبهم ليه، دا غير أنك لو كنت أخر واحد في صاحبك تعرف أخبارهم الوحشة أو الحلوة فده ممكن يرجع لأنك ممكن يصدر منك رد فعل خاطئ أو مش مناسب للحدث، ودي علامة علي انك شخص بارد.

    هل قالك حد قبل كدخ أنك بارد فعلا؟ أغلب الناس بيتجنبوا نقط غيرهم وبيعتبروه أنه فيه شئ من الحساسية؟ بس لو حد جه وقالك كده أو أكتر من شخص وضحلك بده يبقي أنت كده فعلا.

  • فكر في سلوكك. السلوكيات المتبلدة بتختلف من شخص للتاني، ولكن بعض السلوكيات المحددة بتبقي وقحة أو بليدة، وهنا هنقولك علي شوية تصرفات لو كنت بتعملها تبقي أنت فعلا بارد.

    أما تيجي تتكلم عن موضوع ممل ومش مفهوم ، زي مثلا أنك تتعمق وتحيك في مضمون رسالة الماجستير بتاعتك وأنت عارف اللي حواليك مش هيفهموا حاجه.

أما تيجي تشكي منحاجه في وقت مش مناسب يعني اما تيجي تتكلم عن السمنه وأد ايه هي شئ مقزز وأنت قدامك وحد سمين وعنده مشاكل بسبب تخنه ده.

أما تيجي تتكلم عن مواضيع مش ملائمه لقافة أو سن الناس اللي حواليك بمعني أنك تتكلم مثلا عن المخدرات قدام أبوك وأمك أو شريكة حياتك.

أما تحس أنك مدايق عشان محدش فاهم كلامك.

اما تيجي تطلق أحكام على غيرك بسبب أخطائهم من غير ما يتعرف خلفياتهم وصراعاتهم.

اما تيجي تتصرف بشكل وقح وفيه شئ من التكبر والتعال مع الجرسون في المطاعم.

أما تيجي تتصرف بأسلوب فظ وغلس يعني مثلا أما تكون بتعمل شوبنج مع حد وبيقيس لبس وتقوله لا شكلك تخين في اللبس ده، بدل ما تقول رأيك بشكل مختلف في انك تقول لو لبس لون تاني يمكن يكون أحلي عليك.

  • اتعلم الوعي الذاتي والتعاطف
  • اتدرب على قراءة مشاعر غيرك، ممكن يكون صعب ليك في أنك تحدد الإشارات الجسدية اللي بتعبر عن المشاعر المختلفة، ولكن جميع البشر اتخلقوا بالقدرة دي، ولو خصصت وقت معين تحاول فيه أنك تدرب علي قراية مشاعر غيرك ممكن تتحسن.

لاحظ الناس في مكان زحمة مثلا زي مول أو نادي أو حديقة عامة وحاول انك تحدد ايه اللي بيحسوا بيه، جرب انك تستخدم  السياق ولغة الجسد وتعبيرات الوجه عشان تحدد مين اللي بيحس بالخجل أو التوتر أو التحمس، وهكذا.

 ثقف نفسك بخصوص لغة الجسد خصوصا تعبيرات الوش وإيه اللي بيربط بينها وبين المشاعر المختلفة يعني الحزن مثلا بيرتبط بأن الجفون تبقي نازلة لتحت وكمان الشفايف لتحت وارتفاع الحاجب الداخلي.

اتفرج علي مسلسلات دراميه وحاول تحدد المشاعر اللي بيعبر عنها الممثلين،استخدم أدلة السياق وتعبيرات الوش ولغة الجسد، طفئ صوت التلفاز عشان ما تحصلش علي أي مساعدة من الحوار اللي بيدخل حالما تشعر بإتقانك لهذه المهارة، انتقل إلى مسلسلات أخرى يستخدم فيها الممثلون تعبيرات أقل وضوحاً للتعبير عن المشاعر.[١٣]

  • اتعلم أنك تظهرالاهتمام، ساعات ممكن تظهر قدام الناس علي أنك بارد وتحاول تخفي مشاعرك لأن أظهار مشاعرك بيحسسك بعدم الراحة والغرابة، فبدل ما تقول أي رد فعل مصطنع ومش صريح للي قدامك تضطر أنك تسكت، أتقبل أنك لما تعبر عن أسفك لصديقك انه ممكن يكون مصطنع زي انك تقول “أنا بجد آسف للي حصل” ولكن خلي بالك أن كلامك ممكن يبقي طبيعي لو حاولت بجد اكتر.
  • افهم ضرورة المشاعر، بالنسب ليك ممكن يكون الحز مش منطقي أو ملوش لازمة أصلا، وممكن كمان تسأل هو ليه الناس بتفكر في المشكلة وبتحاول تلاقيلها حل، لكن المشاعر جزء ضروري من عملية اتخاذ القرارات، دا غير إن المشاعر بتحفزك على تغيير حياتك، والشعور بعدم الراحة ساعات بيكون حافز على الخروج من المأزق.

دا غير إن  المشاعر ضرورية شان تكون الصلات والتفاعلات الاجتماعية الصحية والناجحة، وأفتكر إن المشاعر جزء من كل إنسان، حتى لو مفهمهاش او شايف أنها ملهاش لازمة بس خلي بالك الناس مش كده ومش زيك أنت.

مفيش مشكله برضه لو اخترعت شعور معين يعني ممكن ما تكونش فاهم ليه اللي قدامك مدايق او فرحان بس ممكن تجارية في إحساسه بالحزن أو الفرح لأن ده ممكن يكون أكثر شيء حساس ممكن تعمله، وممكن كمان ما تبقاش فرحان أن زيملك في الشغل هيبقي خال لأول مرة بس اما تحاول تقوله مبروك وتهنئه دا في حد ذاته تصرف كويس.

  • خليك علي دراية بمشاعرك.، المشاعر ممكن تسبب لك عدم الراحة أو الارتباك، أو إنك اتربيت على إخفاء وكبت مشاعرك، أو بتميل للجانب المطقي أكتر في الفتكير أياً كان السبب، فربما تكون قطعت الصلة بينك وبين مشاعرك، ودا بقي اللي بيصعب عليك احساسك بالتعاطف.

لو كنت بتكبت مشاعرك عشان تتأقلم مع صدمة في الماضي أو كنت عرضة لنوبات الهلع هنا ممكن تحتاج لمعالج نفسي عشان يساعدك في التعامل مع المشاعر دي.

    ابدأ بسؤال نفسك “ايه اللي بتحس بيه دلوقتي ؟وعلى مدار اليوم. التريث والاطمئنان على نفسك ممكن يساعدك في انك تبدأ بتحديد المشاعر دي اما تظهر.

    حدد الأفعال التي تستخدمها عشان تتجنب التعامل مع مشاعرك، زي أنك تشتت انتباهك بألعاب الفيديو أو التليفزيون أو الشغل أو بالأدوية أو التمادي في التحليل المنطقي للمواقف أو التهريج الكتير.

    اسمح لنفسك بالشعور بالمشاعر. أما  تكون في مكان آمن وخصوصي، ما تكبتش مشاعرك. اسمح للمشاعر بأنه تظهر ولاحظ ردة فعل جسمك. الانتباه للتغيرات الجسدية دي زي  تجعد الحاجبين وضيق الشفايف أما تحس بالغضب  ممكن يساعدك في انك تتعرف على مشاعرك أما تيجي تتكلم بعد كده عن مشاعرك .

  • فكر في الأسباب النفسية
  • اعرف معلومات أكتر عن أعراض النرجسية، اضطراب الشخصية النرجسية هو مرض نفسي، بحيث بيكون عند الشخص حس غير واقعي بأهمية نفسه ونقص التعاطف مع غيره ،اضطراب الشخصية النرجسية نادر وبيتراوح بين 0% إلى 6.2% في الاستطلاعات، من بين المصابين باضطراب الشخصية النرجسية إن 50-75% بيبقوا من الرجاله.

    أعراض اضطراب الشخصية النرجسية كمان بيكون من ضمنها حس مبالغ فيه بأهمية الذات والحاجة بأن الناس تنفخ فيه وتقوله أنه أد إيه حلو ومعجبين بيه وبتفكيره دا غير أنه بيبقي محتاج أنه يبالغ في الأنجازات اللي قام بيها وبيحقد علي غيره وبيعتقد أنهم هما كمان بيحقدوا عليه ودايما بيتوقع أن اللي حواليه يجاملوه كتير.

الأشخاص الي عندهم اضطراب الشخصية النرجسية بيميلوا للتفكير بأن العالم بيتمحور حوالينهم ومحتاج ليهم.

    النقد البسيط أو العقبات ممكن يتسبب لنوبات كبيرة من الاكتئاب عند الناس اللي عندهم اضطراب الشخصية النرجسية،ودا السبب اللي بيخليهم يروحوا في الوقت ده للدكتور النفسي.

  • فكر في التوحد، بالإضافة لمتلازمة أسبرجر، بيواجه المتوحدون صعوبة في فهم الإشارات المجتمعية وأنهم يردوا عليها وبيميلون للصدق والصراحة، وبالتالي ساعات بيبانوا علي أنهم باردين، ممكن تكون مصابا بالتوحد إلو كنت بتهتم بعمق بمشاعر غيرك وبتكره انك تشوفهم متضايقين، ولكن يتم وصفك ببلادة المشاعر، ده لأن المتوحدين ساعات بيتقال عليهم كده لانهم مش بيفهموا الإشارات اللي بينتجها المجتمع دا بسبب سوء الفهم، مش قلة الاهتمام.

    الأعراض الأخرى للتوحد بيكون فيها نوع من حدة المشاعر والتململ وعدم الرغبة في التواصل البصري وبطء التفاعل والاهتمامات الخاصة والحاجة لنظام روتيني، والخرق بشكل عام.

    رغم أن التوحد بيتم تشخيصه في مرحلة الطفولة ، وساعات ممكن ما يحصلش أهتمام  لأعراضه أو أن تكون متخفية، وبعض الناس مش يتم تشخيصهم حتى سن البلوغ.

  • اقرأ عن اضطرابات الشخصية المتنوعة، فيه كتير من الاضطرابات الشخصية بتسبب البلادة تجاه غيرك، أضطرابات الشخصية هي مجموعة من الأمراض النفسية اللي تسبب أنماطاً سلوكية وتفكيرية طويلة المدي ومش صحية، رغم أن كل اضطرابات الشخصية تقريبا بتسبب قدر من البلادة  بس الأضطرابات اللي هنقولها مرتبطه اكتر بنقص التعاطف:

اضطراب الشخصية المعادية للمجتمع:

وده بيتضمن  أن الشخص بيبقي مش قادر أنه يفرق بين الصح والغلط ، والعدائية والحقد والعنف وقلة العلاقات اللي بتستمر لفترة طويله والمخاطرة من غير ضرورة، والإحساس بالاستعلاء.

اضطراب الشخصية الحدية:

ودا بيكون فيه صعوبة التحكم بالمشاعر أو الأفكار، والتورط المستمر في سلوكيات انفعالية ومتهورة، دا غير فشله في انه يعمل علاقات تستمر لفترة طويلة.

اضطرابات الشخصية الفصامية :

ودي بتكون عبارة عن نقص العلاقات الاجتماعية، وأنماط تفكير ضلالية، وقلق اجتماعي مفرط.

  • روح لدكتور نفسي لو فيه ضرورة لده ، ولو حسيت أن بتعاني من أي اضطراب من اللي قلناهم فوق، روح واتكلم مع دكتور نفسي ، وعلي الرغم أن فيه استبيانات موجوه علي النت ممكن تقولك انت بتعاني من أيه، بس الدكتور هنا هو اللي هيحدد معاك بالظبط يشخص حالتك بشكل سليم.

المصدر: ويكي هاو